04:23 23 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    قادة دول أبيك

    توقعات بارتفاع كبير في أسعار النفط خلال شهرين ليتخطى 50 دولاراً

    © AFP 2018 /
    العالم
    انسخ الرابط
    الملف النفطي لعام 2016 (264)
    0 0 0

    ارتفعت أسعار النفط، بنسبة تقترب من 1%، اليوم الاثنين، مع اقتراب منظمة "أوبك" من إتمام اتفاق بشأن الإنتاج، يقلص الفائض من المنتجات النفطية، الذي تسبب خلال العامين الماضيين في الإبقاء على أسعار النفط منخفضة، وارتفعت أسعار التعاقدات الآجلة لخام برنت 49 سنتا، أي نحو 1.05%، ليصل سعر البرميل إلى 47.4 دولار.

    وتوقع الخبير الاقتصادي ناصر يوسف، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الاثنين، أن أسعار النفط سوف ترتفع في الأسواق العالمية بشكل ملحوظ خلال الفترة المقبلة، مع توصل "أوبك" إلى اتفاق نهائي بشأن تقليص الإنتاج العالمي من النفط، خاصة من جانب الدول الكبرى المنتجة والمصدرة للنفط، مثل روسيا والسعودية، ليتخطى حاجز الـ50 دولاراً، خلال شهرين على الأكثر.

    وأوضح يوسف أن زيادة الاحتياطي النفطي المعروض في السوق خلال العامين الماضيين، تسبب بشكل حاد في أزمة انخفاض أسعار النفط على المستوى العالمي، والسبب في ذلك يرجع إلى زيادة العرض في مقابل قلة الطلب، وهي قاعدة اقتصادية جذرية، فكلما زاد المعروض وقل الطلب انخفضت الأسعار، وكلما قل المعروض يزيد الطلب وتزيد الأسعار.

    وقال الخبير الاقتصادي إن دول "أبيك" أكدت سعيها إلى تقليص استهلاك الطاقة بنسبة 45% بحلول عام 2035، ومضاعفة حصة موارد الطاقة المتجددة في ميزان الطاقة الإقليمي بحلول عام 2030، وهو ما يعني تحولاً مهولاً في مسار أسعار موارد الطاقة، خاصة مع إعلان الدول نيتها التخلي تدريجيا عن استخدام الموارد المستنفدة للطاقة.

    وأشاد يوسف بإعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الاثنين، أن روسيا مستعدة لتجميد إنتاج النفط على المستوى الحالي، مشيرا إلى أن ذلك لا يلحق أي أضرار، ولكنه على العكس سيؤدي إلى تحسين السوق العالمية وإنعاشها، ورفع الأسعار، وبالتالي سوف تتقلص الأزمة العالمية التي سببتها موجة انخفاض الأسعار خلال العامين الماضيين.

    وكان الرئيس بوتين قال، في مؤتمر صحفي له في ختام قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ "أبيك"، المنعقدة في ليما عاصمة بيرو، "أما ما يخص اجتماع "أوبك" المقبل وموقفنا، فإنه لا يزال من دون أي تغير. لقد أكدنا مرارا أننا مستعدون لتجميد إنتاج النفط على المستوى الحالي له. ونحن لا نرى أي أضرار بالنسبة لقطاع الطاقة في بلادنا".

    وأسفر الاجتماع غير الرسمي لدول "أوبك" في أواخر أيلول/سبتمبر الماضي في الجزائر، عن الاتفاق على خفض الإنتاج إلى 32.5 — 33 مليون برميل من النفط يوميا، ولكن لا يوجد اتفاق حول الحصص المحددة لكل دولة من دول المنظمة حتى الآن، ومن المتوقع أن يتخذ القرار النهائي بهذا الشأن في اجتماع فيينا.

    الموضوع:
    الملف النفطي لعام 2016 (264)

    انظر أيضا:

    ارتفاع أسعار النفط بنسبة 5%
    الكويت تمدد عقد بيع النفط لمصر
    ممثلو شركات النفط الروسية يزورون إيران الأسبوع الجاري
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik