04:14 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    وجهت السلطات التركية التهم، اليوم الأحد، لأربعة أشخاص على خلفية الحريق في سكن الطالبات في منطقة أضنة جنوب تركيا، ما أدى إلى مقتل 11 طالبة، الأسبوع الماضي.

    وبين المتهمين مدير السكن ورئيس الاتحاد المشرف على سكن الطالبات، واعتقلوا بانتظار محاكمتهم، بحسب "وكالة الأناضول" الرسمية للأنباء.

    وتوفيت مدرسة في الحريق الذي اندلع، الثلاثاء، ورجح المسؤولون أن يكون نتيجة خلل كهربائي.

    وأصيب في الحريق نحو 24 شخصا بينهم ثمانية بالغين أثناء محاولتهم الفرار من الحريق والذي أتى على واجهة المبنى الخشبية.

    وذكرت الوكالة أنه تم اعتقال 14 شخصا لعلاقتهم بالحريق، لكن تم الإفراج عن ستة منهم ووضعوا تحت "الرقابة القضائية".

    وانتقد "حزب الشعوب الديموقراطي"، الموالي للأكراد، الحكومة واتهمها بالفشل في توفير التمويل الكافي لسكن الطلاب، ما يضطر العائلات الفقيرة إلى اللجوء إلى مساكن تديرها جماعات دينية.

    انظر أيضا:

    هل تغرق تركيا أوروبا باللاجئين
    الحكومة التركية: قرار تجميد مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي يناقض القيم الأوروبية
    ادعاءات تركيا في حماية تركمان العراق...زائفة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار تركيا, تركيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook