23:29 15 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    باراك أوباما

    أوباما كعادته يدلي بتصريحات متضاربة حول روسيا

    © AP Photo / Jacquelyn Martin
    العالم
    انسخ الرابط
    الخلاف الحاد بين موسكو وواشنطن (252)
    0 11

    صرح الرئيس الأمريكي باراك أوباما الجمعة 16 ديسمبر/كانون الأول، بأن روسيا دولة ضعيفة لا ينتج اقتصادها سوى النفط والغاز والأسلحة.

    وإدعى الرئيس الأمريكي أثناء مؤتمر صحفي في واشنطن أن روسيا لا تستطيع تغيير الأمريكيين أو التأثير عليهم، قائلا: "هم أصغر وأضعف من الولايات المتحدة، فاقتصادهم لا ينتج شيئا، يريد الآخرون اقتناء سوى النفط والغاز والأسلحة، ولا يتطورون".

    وفي نفس الوقت، أعرب أوباما الذي سيغادر البيت الأبيض في 20 الشهر المقبل، عن أسفه من تفاقم توتر العلاقات بين واشنطن وموسكو في السنوات الأخيرة، مضيفا أن العقوبات المفروضة على روسيا من قبل الولايات المتحدة تهدف إلى "منع موسكو مستقبلا من انتهاج المسالك التي تتبعها حاليا".

    وتبدو تصريحات أوباما هذه مثيرة للاستغراب، إذ لم يتضح بعد ما يقصده الرئيس الأمريكي بوصف روسيا "دولة صغيرة"، علما أنه أعلن منذ فترة ليست بالبعيدة، منتصف نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أن نظرته حول العلاقة مع روسيا لم تتغير منذ اليوم الأول لتسلمه الرئاسة، مشيرا حينها إلى أن روسيا تعتبر دولة هامة وعسكرية عظمى لها ثقلها أقليميا وعالميا.

    يشار إلى أن روسيا تتصدر، علاوة على المجالات التي ذكرها أوباما كمصادر الطاقة والأسلحة، تتصدر قائمة مصدري القمح والعديد من الثروات الطبيعية الأخرى في العالم، كما أنها الأولى في مجال تصدير التقنيات الفضائية، وهي تزود الولايات المتحدة بمحركات الصواريخ الفضائية روسية الصنع.

     

     

    الموضوع:
    الخلاف الحاد بين موسكو وواشنطن (252)

    انظر أيضا:

    أهم ما قاله أوباما عن حلب والعلاقات الروسية الأمريكية
    زاخاروفا: ربما على أوباما الأعتذار
    أوباما وأردوغان يتفقان على ضرورة وقف إطلاق نار شامل في سوريا
    أردوغان: بحثت مع أوباما الوضع في سوريا والعراق
    البيت الأبيض: قانون تمديد العقوبات على إيران سيسري دون توقيع أوباما
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أمريكا اليوم, أخبار أمريكا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik