19:15 GMT18 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلنت منظمة الهجرة الدولية، اليوم الجمعة، أن العديد من اللاجئين في الدنمارك اتخذوا قرار العودة بشكل طوعي إلى وطنهم، وهذا الاتجاه كان واضحاً وسط القادمين من دول الشرق الأوسط وروسيا وأوكرانيا.

    ستوكهولم — سبوتنيك

    وذكرت إذاعة "دان در" الدانماركية نقلاً عن ممثل منظمة الهجرة الدولية يعقوب يورجنسن،: "نسمع من اللاجئين بشكل مستمر عن مرض أحد أفراد الأسرة في البلاد، أو عن دخول طفل إلى المستشفى أو أن أحد الأقارب على وشك الموت".

    وأكد يورجنسن، أن أحد الأسباب الأخرى للعودة هو الاصطدام بالواقع، وأن الصورة التي يرونها بعيدة كل البعد عن الصورة المنمقة التي يرسمها لهم الناقلون غير الشرعيين، لذلك الكثيرون يعودون إلى الوطن، بدلا من الانتظار إلى أجل غير مسمى في ملاجئ اللاجئين في بلد أجنبي وينظر له على أنه أفضل حل.

    هذا ووفقاً لمعطيات وزارة شؤون الهجرة في الدنمارك، انخفض بشكل ملحوظ عدد اللاجئين عام 2016، الذين تقدموا بطلب حق اللجوء إلى البلاد، ووصل حتى 6235 شخصاً، وعلى سبيل المثال قامت السلطات الدنماركية في عام 2015 بتسجيل 21.3 ألف طلب لجوء.

     

    انظر أيضا:

    بوتين: الحل السياسي في سوريا يساعد على إنهاء أزمة اللاجئين في أوروبا
    إزدواجية أمريكا بالتعامل مع اللاجئين
    ترامب ليس الأول.. تعرف على الدولة العربية التي منعت دخول اللاجئين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار اللاجئين, اللاجئين, المفوضية السامية لشئون اللاجئين, الدنمارك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook