Widgets Magazine
13:13 22 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    المشتبه بها في مقتل شقيق الزعيم الكوري الشمالي

    مشتبه ثالث بمقتل أخي زعيم كوريا الشمالية في قبضة الشرطة الماليزية

    © AP Photo /
    العالم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قالت الشرطة الماليزية اليوم الخميس إنها ألقت القبض على شخص ثالث مرتبط باغتيال كيم جونغ نام، الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

    وحسب وكالة "أسوشيتد برس"، أكد عبد السماح، وهو مسؤول في الشرطة، اعتقال رجل ماليزي مساء الأربعاء. يعتقد أن يكون صديقًا للمتهمة الثانية التي اعتقلتها الشرطة في وقت مبكر الخميس. وقالت الشرطة إن الرجل قدم لهم المعلومات التي أدت إلى إلقاء القبض على المرأة، التي كانت تستخدم وثائق سفر إندونيسية.

    وقالت الشرطة ان المشتبه بها الثانية تدعى ستي عائشة (25 عاما) من مقاطعة بانتين في إندونيسيا. حيث أكدت وزارة الخارجية الإندونيسية إنها مواطنة إندونيسية.

    وقال بيان صادر عن السفارة الإندونيسية في كوالا لامبور إنه بعد التحقق من هوية المتهمة طلبت القنصلية من حكومة ماليزيا مساعدة المتهمة وتقديم المساعدة من أجل ضمان حقوقها القانونية".

    وقالت الشرطة إن المشتبه بها الأولى، هي امرأة تبلغ من العمر 28 عامًا اعتقلت الأربعاء في مطار كوالا لامبور الدولي، وكانت يحمل جواز سفر فيتنامي باسم دوان ثي هيونغ. ولم تؤكد فيتنام إذا كانت مواطنة أم لا.

    كيم جونغ نام، الذي مات مسمومًا الاثنين في مطار كوالا لامبور، كان الابن الأكبر للزعيم الكوري الشمالي الراحل كيم جونغ ايل والد كيم جونغ أون.

    المشتبه بها في مقتل شقيق زعيم كوريا الشمالية
    © AP Photo /
    المشتبه بها في مقتل شقيق زعيم كوريا الشمالية

    وفي عام 2001، ألقي القبض على كيم جونغ نام في مطار طوكيو بعد محاولة لدخول اليابان بجواز سفر مزور من جمهورية الدومينيكان. وقال للشرطة إنه كان يريد زيارة ديزني لاند طوكيو.

    عاش كيم جونغ نام في المنفى في جزيرة ماكاو الصينية، وقال لصحيفة يابانية إن "علاقته بأخيه تصدعت لأنه أصر على الإصلاحات".    

    انظر أيضا:

    تطورات جديدة في حادث مقتل الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية
    مقتل الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية في ماليزيا
    الكلمات الدلالية:
    شقيق زعيم كوريا, زعيم كوريا, زعيم كوريا الشمالية, تسمم, مطارات, كيم جونغ أون, ماليزيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik