22:59 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 12
    تابعنا عبر

    قال ديفين نونيس، خلال كلمته الافتتاحية في جلسة الاستماع حول تورط روسيا بالتدخل في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2016، أنه "من المحتمل أن تكون هناك عمليات مراقبة أخرى غير التنصت".

    وأضاف نونيس: "دعوني أكون واضحًا، نحن نعلم أنه لم يكن هناك عملية تنصت على برج ترامب، ومع ذلك، فإنه لا يزال من الممكن أن تكون هناك أنشطة مراقبة أخرى استخدمت ضد الرئيس ترامب ورفاقه".

    وأكد أن العديد من المسؤولين الأمريكيين — حاليين وسابقين — سربوا معلومات قد تكون سرية، وأن لجنته تعتزم التعرف عليهم لتقديمهم للعدالة، بحسب وكالة "رويترز".

    يذكر، أن وكالة الاستخبارات المركزية ومكتب التحقيقات الفيدرالي ووكالة الأمن القومي الأمريكية نشرت يوم 6 كانون الثاني/ يناير تقريرا، اتهمت فيه روسيا بـ "التدخل في الانتخابات الأمريكية"، دون أن تكشف عن الأدلة، مشيرة إلى أن الأدلة واردة في الجزء السري من التقرير.

    وتجدر الإشارة إلى أن التقرير تم إعداده من قبل الاستخبارات الأمريكية بطلب من الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته، باراك أوباما. وتم تقديم النسخة الكاملة من التقرير للرئيس أوباما والرئيس المنتخب دونالد ترامب.

    وقد جاء ذلك بعد أن اتهمت أجهزة الاستخبارات الأمريكية روسيا بشن هجمات إلكترونية ضد الحزب "الديمقراطي" خلال الحملة الانتخابية الأمريكية بهدف التأثير على نتائج الانتخابات الرئاسية.  

    انظر أيضا:

    ترامب: من قال إنني سأكون أكثر مرونة مع روسيا
    لجنة الاستخبارات بالكونغرس: لا يمكن الجزم بأن روسيا ساعدت حملة ترامب
    أعلام روسيا تظهر في مؤتمر لدعم ترامب
    50 ألف دولار لـ"ترامب الابن" لمشاركته في "سوريا والتعاون مع روسيا"
    البيت الأبيض: ترامب يحاول عقد "صفقة" مع روسيا في محاربة الإرهاب
    ترامب: التقارير الإعلامية الكاذبة تقوض قدرتنا على الاتفاق مع روسيا
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, أخبار العالم, أمريكا, ديفين نونيس, أخبار العالم, أخبار أمريكا, أخبار روسيا, أخبار, مراقبة, تنصت, الرئيس الروسي فلاديمير بوتين, دونالد ترامب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook