20:30 GMT26 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 51
    تابعنا عبر

    أعلنت مصادر بوزارة الدفاع الأميركية اليوم الثلاثاء، أن كوريا الشمالية أجرت تجربة لمحرك صاروخي باليستيا آخر.

     

    وأشارت المصادر لوكالة " سي أن أن" إلى أن التجربة أجريت يوم الجمعة، وتعتبر الثالثة خلال أسبوع، ووفقا للقناة فإن التقديرات الأولوية تشير إلى أن التكنولوجيا التي تم استخدامها يمكن أن تستخدم لإنشاء صاروخ باليستي عابر للقارات.
    وتجدر الإشارة إلى أن جمهورية كوريا الشمالية، أعلنت نفسها قوة نووية عام 2005، من بعدها أجرت مجموعة تجارب نووية، خلال أعوام [2006 و2009 و 2013]، أكثرها تحت الأرض، ما أدى للعديد من الاحتجاجات من جانب المجتمع الدولي.
    ورداً على التجارب النووية التي تقوم بها بيونغ يانغ، اتخذ مجلس الأمن الدولي قرارات تطالب كوريا الشمالية بوقف أنشطتها النووية، وأشار القراران الأمميان الصادران رقم (1718 و 1874) إلى فرض عقوبات على جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية "الشمالية"، إضافة لعدم إجراء أي تجارب نووية أو أي عمليات إطلاق للصواريخ البالستية، وحثت القرارات الدولية حكومة "بيونغ يانغ"، للعودة إلى محادثات نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.    

     

    انظر أيضا:

    كوريا الشمالية قد تجري اختبارات صاروخية جديدة في أبريل
    كوريا الشمالية تهدد واشنطن بضربة وقائية
    هل تستخدم كوريا الشمالية النووي في مفاوضاتها مع أمريكا؟
    كوريا الشمالية قد تقوم بتجربة نووية جديدة تحت الأرض
    كوريا الشمالية تجري تجربة صاروخية فاشلة
    الكلمات الدلالية:
    تجربة, صاروخ بالستي, أخبار كوريا الشمالية, صواريخ بالستية, كوريا الشمالية, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook