21:43 09 ديسمبر/ كانون الأول 2019
مباشر
    نيكولاس مادورو

    مادورو يدعو للحوار الداخلي بمساعدة مجلس أمن الدولة

    © AP Photo / Ariana Cubillos
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو مجلس أمن الدولة إلى الاجتماع في 4 أبريل/نيسان، وذلك لمناقشة الوضع بعد قرار المحكمة العليا توليها مهام البرلمان ورفع الحصانة عن نوابه

    ونقلت قناة "تيليسور" الفنزويلية يوم أمس عن مادورو قوله: "لقد فعّلت المادة 323 من الدستور، ودعوت مجلس أمن الدولة للاجتماع من أجل النظر بحل أي خلافات يمكن أن تظهر بين أركان الدولة الفنزويلية بحثا عن السلام".

     واعتبر الرئيس مادورو أنه يجب حل كل التناقضات من خلال الحوارالبناء والهادئ بين كل الأطراف المحلية، حتى لا تؤدي إلى تدخل دول أخرى في شؤون فنزويلا الداخلية

     .يأتي ذلك غداة إعلان المحكمة العليا في فنزويلا أول أمس، أنها تولت السلطة التشريعية، بدلا من البرلمان الذي تسيطر عليه المعارضة المحلية، ووفقا لهذا القرار يحرم النواب في البرلمان الحصانة الدستورية، مما أثار اعتراض النواب ورفضه قطعيا

    يذكر أن البرلمان الفنزويلي قد تبنى في يناير/كانون الثاني الماضي قرارا بتنحية الرئيس مادورو عن منصبه الرئاسي، لكن المحكمة العليا اعتبرت القرار باطلا، فيما اتهمت المعارضة المحلية الحكومة بانتهاك الاتفاقات الخاصة بتسوية الأزمة الداخلية وأعلنت انسحابها من الحوار.

    رد البيرو

    أعلنت دولة البيرو عن سحب سفيرها في كراكاس، وذلك اثر قرار المحكمة العليا في فنزويلا، واعتبرت البيرو قرار المحكمة بأنه"انتهاك صارخ للديموقراطية".

    وحثت البيرو الدول الأخرى أن تتبنى نفس القرار اعتراضا على القرار، وقال نائب رئيس البيرو، مارتن فيزكارا: " يجب على كل الدول اتخاذ قرار مماثل حتى تكون فنزويلا وحيدة وفي موقف محرج".

    واستدعت حكومة تشيلي بدورها سفيرها في كراكاس أيضا اعتراضا على قرار المحكمة. وأعربت كذلك دول أخرى في أمريكا الاتينية عن قلقها من تطورات الأزمة الداخلية في فنزويلا.

    انظر أيضا:

    البرلمان الفنزويلي يعزل الرئيس مادورو من منصبه
    مادورو: لا أريد مشاكل مع ترامب
    مادورو يعين نائبا جديدا له تحسبا لإقالته
    المعارضة الفنزويلية تطالب مادورو بتقديم تنازلات كشرط لاستئناف الحوار
    الكلمات الدلالية:
    الدستور, محكمة, نيكولاس مادورو, أمريكا اللاتينية, البيرو, فنزويلا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik