09:58 GMT29 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    133
    تابعنا عبر

    أعلن المتحدث باسم مكتب رئيسة الوزراء البريطانية، أن رئيسة الوزراء تيريزا ماي والرئيس الأميركي دونالد ترامب، خلال مكالمة هاتفية، توصلا إلى استنتاج مفاده، أن هناك الآن "فرصة فريدة" لإقناع روسيا، بأن تحالفها مع الرئيس السوري بشار الأسد "لا يلبي مصالحها الاستراتيجية."

    لندن- سبوتنيك

    وجاء في بيان صادر عن المتحدث: "تيريزا ماي تحدثت هذه الليلة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وناقشت معه ما حدث في الأسبوع الماضي الهجوم الكيماوي في سورية والرد الأميركي عليه.

    وأضاف البيان: "رئيسة الوزراء والرئيس اتفقا على حقيقة، أن هناك الآن فرصة فريدة لإقناع روسيا، بأن تحالفها مع الأسد لم يعد يلبي مصالحها الاستراتيجية".

    وأشير في البيان الصادر في أعقاب المكالمة بين ماي وترامب إلى أنهما "اتفقا على أن زيارة وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون لموسكو هذا الأسبوع يعطي إمكانية لتحقيق التقدم في الطريق إلى الحل الذي سيسمح بضمان تسوية سياسية طويلة الأمد".

    وناقشت ماي مع ترامب الوضع في الشرق الأوسط، واتفقا على أن إيران "تشكل خطرا على المنطقة بأسرها".

    كما تطرق الزعيمان إلى قضية كوريا الشمالية. وجاء في البيان بهذا الخصوص أن "رئيسة الوزراء والرئيس أكدا على أهمية ممارسة المجتمع الدولي، بما في ذلك الصين، ضغطا على كوريا الشمالية لاحتواء الخطر الصادر من جانبها".

    انظر أيضا:

    ويكيليكس: أمريكا خططت للإطاحة بحكم عائلة الأسد منذ 31 عاما
    الكرملين: رحيل الأسد لا يحقق تسوية سياسية في سوريا
    لماذا استراليا تدعو موسكو للكف عن دعم الرئيس الأسد
    الكلمات الدلالية:
    بشار الأسد, دونالد ترامب, أخبار العالم, الأزمة السورية, اتصال هاتفي, تريزا ماي, أمريكا, بريطانيا, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik