14:42 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    قال جيمس كومي مدير مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي اليوم الأربعاء، إن الجنسية وحدها ليست مؤشرا يعتد به على "تهديد إرهابي" ربما يشكله شخص ما للولايات المتحدة في انتقاد للأمر التنفيذي للرئيس دونالد ترامب، الذي يحظر السفر من عدة دول إلى الولايات المتحدة.

    وقال كومي متحدثا أمام لجنة بمجلس الشيوخ "معظم الناس الذين تحدثت عن أن لدينا قضايا مفتوحة بشأنهم هم مواطنون أمريكيون" متفقا مع السناتور الديمقراطي باتريك ليهي على أن الجنسية لا تحدد نوايا الشخص.

    وعلقت محكمة اتحادية القيود التي فرضها ترامب على إصدار تأشيرات لمواطنين من سوريا وإيران وليبيا واليمن والسودان والصومال.

    انظر أيضا:

    السعودية تعلق على قرار حظر السفر الجديد المفروض عليها من أمريكا
    محكمة اتحادية في مريلاند توقف العمل جزئيا بقرار حظر السفر المعدل الذي أصدره ترامب
    الإمارات ترفع عن مواطنيها حظر السفر إلى تركيا
    هيئة محكمة الاستئناف تضغط على إدارة ترامب بشأن قرار حظر السفر
    ترامب على ثقة بحسم قضية حظر السفر لصالحه
    الكلمات الدلالية:
    ترامب, أخبار العالم, حظر السفر, أخبار أمريكا, أمريكا, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook