04:07 19 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    قوات الشرطة البريطانية في ويستمنستر، لندن، بريطانيا 23 مارس/ آذار 2017

    ترجمان: حالة عجز تصيب "الأمن البريطاني"

    © REUTERS/ Darren Staples
    العالم
    انسخ الرابط
    0 41

    نشرت صحيفة التايمز البريطانية، أن منفذ هجوم مانشستر الانتحاري، سلمان العبيدي، صنع قنبلته التي قتل بها 22 شخصًا بعدما شاهد مقطع فيديو على يوتيوب، يشرح صناعة القنبلة.

    وذكر مصدر من الشرطة: "في البداية، ساد اعتقاد بوجود شخص آخر صنع القنبلة، وبات بعيدًا عن الأنظار، لكننا يبدو أن العبيدي حضرها بنفسه، وبحث عن طريقة التصنيع، على صفحات الإنترنت"، وقام بتحميل بيانات عن تركيبتها الكيميائية، قبل تنفيذ هجومه، في مايو/أيار الماضي.

    وقال الباحث في شؤون الجماعات الإسلامية، باسل ترجمان، في تصريح لـ"سبوتنيك": "الإعلان عن قيام الإرهابي الليبي، الذي نفذ تفجير مانشستر، في الحفل، بتحضير العبوة الناسفة، وأودت بحياة 22 شخصًا، عبر التواصل على شبكة الإنترنت، يعكس فشلاً ذريعًا ومخيفًا لكل المؤسسة الأمنية البريطانية بمختلف أجهزتها".

    وتابع "الإرهابي الذي قام بتصنيع العبوة الناسفة من خلال مواقع على شبكة الإنترنت، يعكس أن مراقبة هذه المواقع ومن يتصفحها خارج نطاق سيطرة الأجهزة البريطانية، وهذا دليل إدانة ضدها، وتعبير عن فشل مخيف في إدارة مراقبتها للمواقع الإرهابية".

    وأكد ترجمان أن "النقطة الأخطر في ملف الفشل الأمني والاستخباراتي، أن المواد التي تصنع منها هذا النوع من العبوات المتفجرة، تخضع لمراقبة أجهزة الشرطة، لأنها مواد كيمائية محدودة التداول والبيع، وتباع في محلات مختصة، وليست موجودة في الأماكن العامة، وهذا أيضا يشكل دليل فشل وعجز لهذه الأجهزة في أداء مهمتها بمواجهة الاٍرهاب".

    وأضاف "هناك فشل جماعي على كل المستويات، يعكس حالة عجز وانعدام للفاعلية لكل هذه الأجهزة، التي عجزت عن رصد اتصالات اجراها الإرهابي مع دول تعد مسارح للإرهاب، وتخضع كل الاتصالات منها واليها لمراقبة دقيقة".

    وتابع "وعجز عن التعاطي الجدي مع معلومات وصلتها، بأن الإرهابي يحضر لتنفيذ جريمته، ولم تتعاط معها على محمل الجد، وعجز عن مراقبة مواقع تابعه للجماعات الإرهابية وعجز عن مراقبة محلات بيع المواد الكيميائية المستعملة في صناعة المتفجرات التقليدية". 

    وقال باسل ترجمان في نهاية حديثه "أخيراً، عجز عن تأمين حفل غنائي ومراقبة الدخول إليه، فكيف يعقل ان ينجح الإرهابي بالدخول للحفل، وهو يحمل على ظهره عبوة ناسفة تزن أكثر من 15 كيلو غراما".

    انظر أيضا:

    وزير العدل البريطاني: الاتحاد الأوروبي المسؤول عن نمو التطرف وزعزعة الأمن في البلاد
    هل كان الأمن البريطاني على علم بالهجوم الانتحاري في مانشستر
    نائب وزير الدفاع الروسي يبحث مع السفير البريطاني التعاون الثنائي وقضايا الأمن العالمي
    الكلمات الدلالية:
    إرهابي, هجوم, قنبلة, سيطرة, أخبار العالم, أخبار بريطانيا, الأمن البريطاني, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik