11:57 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    التقى الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، بوزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، دون التطرق إلى الاتهامات الموجهة لمانيلا بانتهاك حقوق الإنسان خلال الحرب على المخدرات.

    وعلى هامش اجتماعات رابطة دول جنوب شرق آسيا "آسيان"، المنعقدة في العاصمة مانيلا، أكد الرئس الفلبيني، على أن المسألة لم تثر خلال محادثات مع تيلرسون، مجيباً على سؤال عن حقوق الإنسان، بقوله "لتذهب حقوق الإنسان إلى الجحيم".

    وأضاف، دوتيرتي، "لقد قتل رجال شرطة وجنود كنت مسؤولاً عنهم، لا يوجد سبب للصراع المستمر في الوقت الحاضر في مدينة ماراوي بجزيرة مينداناو غير المخدرات". وأضاف "أوصيكم بعدم زج حقوق الإنسان في القضية".

    وفي أيار/ مايو الماضي، أعلن الرئيس الفلبيني، تطبيق الأحكام العرفية لمدة 60 يوما في جزيرة "مينداناو"، ثاني أكبر جزر البلاد، إثر اندلاع المعارك مع جماعة "ماوتي" الموالية لتنظيم "داعش الإرهابي"، والتي أسفرت عن مقتل 650 شخصاً، بينهم 491 مسلحا، و114 من عناصر القوات الحكومية، إضافة إلى 45 مدنيا، بحسب تقارير الجيش الفلبيني.

    وتأسست جماعة "ماوتي" عام 2012، بزعامة، عبد الله ماوتي، وشقيقه عمر، ونفذت عمليات خطف وتفجيرات في الفلبين، وأعلنت في نيسان/ أبريل عام 2015، مبايعتها لتنظيم "داعش الإرهابي".‎


    انظر أيضا:

    دوتيرتي لكيم جونغ أون: أنت أحمق وابن عاهرة
    دوتيرتي لبوتين: الفلبين تحتاج إلى أسلحة حديثة لمحاربة "داعش"
    دوتيرتي: اتصلت بالرئيس الصيني بطلب من ترامب بشأن الكوريتين
    شرطي فلبيني يعترف بقتل 200 شخص تحت قيادة دوتيرتي
    الكلمات الدلالية:
    الفلبين, مانيلا, أمريكا, الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي, ريكس تيلرسون, الحكومة الفلبينية, البيت الأبيض, الخارجية الأمريكية, اجتماعات آسيان, لقاء, حقوق الإنسان, أخبار الحرب على المخدرات, أخبار الفلبين, أخبار أمريكا, أخبار العالم الآن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook