22:33 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    إعصار أوفيليا في بريطانيا، 16 أكتوبر/ تشرين الأول 2017

    إعصار "لان" يقترب من طوكيو ويقتل شخصين على الأقل (فيديو)

    © REUTERS/ Toby Melville
    العالم
    انسخ الرابط
    0 42610

    وصل الإعصار لان الذي ضعف سريعا إلى اليابسة في اليابان، اليوم الاثنين، مما أدى إلى انهيارات أرضية وفيضانات، لكنه لم يصب العاصمة طوكيو بأذى برغم تقارير عن مقتل ما لا يقل عن شخصين وتعطل خدمات القطارات والطيران.

    وقال موقع مراقبة خطر العاصفة المدارية إن قوة الإعصار تراجعت ليصبح عاصفة من الفئة الثانية لدى وصوله، في وقت مبكر اليوم الاثنين، إلى طوكيو بعدما كان من الفئة الرابعة عندما ضرب شمال البلاد منذ أيام.

    وقالت وكالة كيودو للأنباء إن ما لا يقل عن شخصين قتلا، أحدهما رجل يبلغ من العمر 60 عاما كان يمر بموقع بناء عندما انهارت سقالة فوقه والآخر صياد على متن زورقه. وقالت تقارير إعلامية إن قرابة 90 آخرين يعانون من إصابات أغلبها طفيفة.

    ​وقالت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية إن رجلا آخر في عداد المفقودين بعدما طمر انهيار أرضي منزله على الرغم من إنقاذ زوجته على أيدي عمال الإنقاذ.

    وفاضت الأنهار على ضفافها في أجزاء عديدة من اليابان وجرفت القوارب إلى اليابسة. وجنحت سفينة حاويات بعدما اصطدمت بحائط في الميناء لكن لم يصب أي من أفراد طاقمها البالغ عددهم 19 شخصا بأي إصابات.

    وقالت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية إن مركز العاصفة كان يقع في شمال شرق طوكيو، صباح اليوم الاثنين، وكانت العاصفة تتحرك صوب الشمال الشرقي بسرعة 65 كيلومترا في الساعة. ومن المتوقع أن تتحرك إلى المحيط الهادي في وقت لاحق اليوم الاثنين، وأن تصبح منخفضا مداريا غدا الثلاثاء.

    ​وألغيت قرابة 350 رحلة جوية وتم تعليق خدمات القطارات في منطقة واسعة على الرغم من أن القطارات كانت تسير بسلاسة في طوكيو.

    ونصحت السلطات عشرات الآلاف بترك منازلهم وأمرت عدة آلاف بالانتقال يوم الأحد مع اقتراب العاصفة التي ضربت منطقة واسعة من اليابان مع هطول الأمطار الغزيرة وهبوب الرياح. وتراجعت هذه الأرقام بشدة صباح اليوم الاثنين    

    انظر أيضا:

    إعصار "أوفيليا" يحول نهار لندن إلى ليلة مظلمة (فيديو)
    إعصار " أوفيليا" بوجهة جديدة وفي ظاهرة مناخية تاريخية
    إعصار يضرب حوض سباحة في منتجع باليونان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik