22:04 GMT10 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أظهر فرز نهائي لأصوات الناخبين في أيسلندا، اليوم الأحد، تقدم ائتلاف اليسار ويضم أربعة أحزاب في الانتخابات البرلمانية لكن ليس من الواضح بعد من سيحصل على تفويض تشكيل الحكومة المقبلة.

    وأظهرت استطلاعات رأي نشرتها قناة (آر.يو.في) الرسمية أن الائتلاف الذي يضم حركة اليسار الأخضر والحزب الاجتماعي الديمقراطي والحزب التقدمي وحزب القراصنة حصل على 32 مقعدا من بين 63 مقعدا في البرلمان ليشغل بذلك أضيق أغلبية ممكنة.

    لكن حزب الاستقلال بزعامة رئيس الوزراء بيارني بينيديكتسون ظل الحزب الأكبر إذ حصل على نسبة 25 بالمئة من الأصوات رغم إصابته بانتكاسة.

    وكان من الواضح أن نتيجة التصويت تعني الإطاحة بحكومة بينيديكتسون التي تنتمي إلى يمين الوسط بعد فضيحة تتعلق بوالده.

    ولا يزال يتعين على رئيس أيسلندا جودني يوهانسون تسليم التفويض للحزب الذي ستوكل إليه مهمة تشكيل الحكومة المقبلة. وعادة ما يمنح الرئيس التفويض لرئيس أكبر حزب.

    رويترز

    انظر أيضا:

    طائرة بدون طيار لتوصيل الوجبات السريعة في أيسلندا
    بالصور...هل تستحق ملكة جمال أيسلندا وصفها بالبدينة؟
    أسماء محدودة مصرح بها في أيسلندا
    رئيس وزراء أيسلندا يستقيل بسبب فضيحة مع شركات خارجية
    الكلمات الدلالية:
    انتخابات, أيسلندا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook