00:36 21 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    هجوم مانهاتن، نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية 31 أكتوبر/ تشرين الأول 2017

    نص رسالة منفذ هجوم مانهاتن...وشهادة إمام مسجد عنه

    © AP Photo / Craig Ruttle
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    كشفت شرطة نيويورك عن تفاصيل الرسالة التي عثر عليها ضمن المضبوطات التي كانت بحوزة سيف الله سيبوف، منفذ عملية الدهس في نيويورك، التي أسفرت عن مقتل 8 أشخاص.

    وبحسب "سي إن إن" قال جون ميلر، نائب مفوض شرطة نيويورك لشؤون مكافحة الإرهاب، في مؤتمر صحفي، إن سيبوف كان يخطط لتنفيذ الهجوم منذ "عدة أسابيع" ويبدو إنه اتبع إرشادات داعش في كيفية تنفيذ مثل هذه الهجمات، لافتًا إلى أن الرسالة التي عثروا عليها بمكان الواقعة كان مكتوبًا عليها باللغة العربية بخط اليد: "الدولة الإسلامية ستظل إلى الأبد".
    وقال واعظ بأحد المساجد، يُدعى عبد الله (فضّل استخدام اسمه الأول فقط خوفا من المتطرفين الآخرين) إنه حاول توجيه السيد سيبوف بعيدا عن طريق التطرف: "كنت أقول له أنت عاطفي أكثر من اللازم، عليك بقراءة المزيد من الكتب وتعلم دينك أولا، لكنه لم يتعلم الدين بالشكل الصحيح، وهذا هو المرض الرئيس في المجتمع المسلم"، وفقًا لما قاله لـ"نيويورك تايمز".
    وأبدى الواعظ دهشته من هذا التحول قائلا: "كان يكافح من أجل العثور على عمل منتظم، وأحيانا كان يقضي شهرًا أو شهرين دون وظيفة، وربما كان عرضة للغضب الشديد، لكن لم أفكر أبدا أنه سيصل إلى هذه المرحلة، لم يتحدث أبدا عن ارتكاب العنف، ولم أسمعه يتحدث عن قتل الناس".
    سيف الله سيبوف يبلغ من العمر 29 عاماً، وقاد شاحنة داهساً بها حشداً في مانهاتن، ما أسفر عن مصرع 8 أشخاص وإصابة 13 آخرين في اًعنف هجوم إرهابي ضرب المدينة منذ هجوم 11 سبتمبر2001.

    انظر أيضا:

    حاكم نيويورك: منفذ هجوم مانهاتن اتبع منهج التطرف داخل أمريكا
    الكرملين حول هجوم مانهاتن: إنها مأساة ونحن نقدم التعازي
    مذكرة منفذ هجوم مانهاتن تكشف هويته
    أول "قرار" من ترامب بعد حادث مانهاتن
    شاهد...أول فيديو لمنفذ هجوم مانهاتن وهو يحاول الهرب
    بالصورة...الكشف عن اسم وبلد منفذ هجوم مانهاتن
    الكلمات الدلالية:
    حادث دهس مانهاتن, نظام مكافحة الإرهاب, تنظيم داعش الإرهابي, عمليات إرهابية, وثائق, حادث دهس, شرطة نيويورك, سيف الله سيبوف, جون ميلر نائب مفوض شرطة نيويورك, الولايات المتحدة, مانهاتن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik