00:51 GMT06 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    130
    تابعنا عبر

    ذكرت وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية أن الرئيس الصيني شي جين بينغ رد على رسالة تهنئة من الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون بمناسبة انعقاد مؤتمر الحزب الشيوعي الصيني، قائلا إنه يأمل في تعزيز العلاقات بين البلدين.

    وقالت الوكالة، إن الرئيس الصيني كتب في الرسالة المؤرخة بتاريخ الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني، "أرجو في ظل الوضع الجديد أن يبذل الجانب الصيني جهودا مع جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية لتعزيز العلاقات بين الجانبين والبلدين بحيث تصل إلى حالة من الثبات الدائم والتطور المستقر بما يحقق إسهاما إيجابيا… في الدفاع عن السلام والاستقرار الإقليميين والرخاء المشترك".

    وتتبادل الصين وكوريا الشمالية عادة الرسائل الدبلوماسية والتهانئ في المناسبات السياسية أو عند الترقيات وإن كانت الرسائل الشخصية بين زعيمي البلدين قليلة عادة.

    ولم تصدر الصين من جانبها شيئا عن الرسالة بعد وإن كان رئيسها قد بعث من قبل برسائل إلى الزعيم الكوري الشمالي كان آخرها العام الماضي عندما قدم تهانيه لانعقاد مؤتمر الحزب في كوريا الشمالية.

    وفي 2015 سلم مسؤول صيني كبير أثناء زيارته بيونغ يانغ رسالة من شي إلى كيم.

    غير أن شي لم يزر كوريا الشمالية منذ أصبح رئيسا للصين عام 2013 كما أن كيم لم يزر الصين منذ تولى الزعامة في 2011.

    وبعث كيم برسالة تهنئة نادرة إلى شي الأسبوع الماضي بمناسبة انتهاء مؤتمر الحزب الشيوعي الصيني متمنيا له "نجاحا كبيرا" كرئيس للبلاد، حسب "رويترز".

    وتجيء الرسائل الودية بين الزعيمين في وقت يحث فيه المجتمع الدولي الصين على بذل المزيد لكبح تجارب كوريا الشمالية الصاروخية والنووية والتي أثارت توترا على الساحة العالمية وقبل زيارة يقوم بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لبكين من المتوقع أن تبرز فيها قضية كوريا الشمالية.

    انظر أيضا:

    روسيا ليس لديها تأكيدات بأن كوريا الشمالية تملك أسلحة نووية قادرة على ضرب واشنطن
    باقي من الزمن 18 شهرا فقط لإيقاف كوريا الشمالية
    الصين: سنعمل مع كوريا الجنوبية لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية
    خطة أمريكية للتعامل مع هجوم نووي محتمل من قبل كوريا الشمالية
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, تعزيز العلاقات, رسالة, كيم جونغ أون, شي جين بينغ, كوريا الشمالية, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook