17:46 GMT22 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    توسع "الناتو" في دول العالم (2) (54)
    0 01
    تابعنا عبر

    أعلن الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، اليوم الأربعاء، أن الناتو يدعو روسيا للرد على مخاوف واشنطن بشأن التزام موسكو بمعاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى.

    بروكسل — سبوتنيك. أشار ستولتنبرغ في أعقاب اجتماع وزراء الدفاع لحلف الناتو، إلى أن الاجتماع الوزاري بحث هذا الموضوع. وأضاف أن "الولايات المتحدة اعتبرت أن روسيا تنتهك هذه المعاهدة. وهذه كانت إشارة مهمة في خطاب، وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس. والحلفاء في الناتو أكدوا، مثلما كان خلال قمة وارسو في عام 2016، على أهمية المعاهدة، وأن معاهدة ثابتة وقابلة للحياة حول الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى تعتبر أحد دعائم الأمن الأوروبي".

    وأكد أن دول الناتو "ستتابع باهتمام" التطورات بشأن هذا الموضوع، مضيفا "نحن سنواصل دعوة روسيا إلى الرد على المخاوف الجديدة بشكل مفصل، وشفاف وقابل للتحقق منه، لأن معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى مهمة جدا بالنسبة إلينا".

    يذكر أن معاهدة الحد من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى، "معاهدة القوات النووية المتوسطة"، تم التوقيع عليها بين الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفييتي في عام 1987، وتعهد الطرفان بعدم صنع أو تجريب أو نشر أية صواريخ بالستية أو مجنحة أو متوسطة، وتعهدا أيضاً بتدمير كافة منظومات الصواريخ التي يتراوح مداها المتوسط ما بين 1000-5500 كيلومتر، ومداها القصير ما بين 500─1000 كيلومتر.

    ويذكر، أن روسيا والولايات المتحدة وقعتا في عام 2010 على معاهدة حول تقليص الأسلحة الهجومية الاستراتيجية المعروفة إعلاميا باسم "ستارت 3"، وهي تنص على تقليص عدد القطع الاستراتيجية المنتشرة إلى 700 قطعة وعدد الشحنات النووية إلى 1550 شحنة من كل طرف.

    الموضوع:
    توسع "الناتو" في دول العالم (2) (54)
    الكلمات الدلالية:
    معاهدة الصواريخ, الناتو, واشنطن, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook