04:40 GMT22 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أشادت الخارجية الفرنسية بالتقارب بين فصائل المعارضة السورية وانتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لوفد المعارضة، كما دعت فرنسا وفد الحكومة السورية إلى إظهار حسن النية خلال المحادثات المقبلة في جنيف.

    قالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفرنسية، آنييس روماتيت أسبانيي، في بيان رسمي اليوم الاثنين: "فرنسا تشيد بالتقارب بين فصائل المعارضة السورية على إثر مؤتمر الرياض كما تهنئ نصر الحريري على انتخابه رئيسا جديدا للوفد السوري المعارض الذي سيقود المفاوضات المقبلة في جنيف"

    وأضافت أسبانيي: "إعادة هيكلة المعارضة السورية على أسس الوحدة والمصداقية والبرغماتية ستخلق الظروف المناسبة للتقدم في مفاوضات جنيف".

    ووجهت الخارجية الفرنسية رسالة إلى وفد الحكومة السورية قائلة: "من الضروري أن يظهر وفد الحكومة السورية حسن النية خلال المحادثات المقبلة في جنيف".

    يشار إلى أن أطراف المعارضة السورية، التي شاركت في مؤتمر "الرياض2" اتفقت الأربعاء الماضي، على تشكيل وفد مشترك من 36 شخصية، يترأسه نصر الحريري، للمشاركة في مباحثات جنيف القادمة والمقررة يوم غد الثلاثاء.

    وأفاد المكتب الإعلامي للهيئة، أن القائمة المؤلفة من 50 عضوا ستتحول إلى هيئة استشارية للهيئة العليا تحت مسمى أمانة عامة وتم تخفيض العدد بشكل توافقي إلى 36 شخصا، بينهم كردي واحد، حتى يكون أكثر فعالية.

    وكان المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا أعلن عقب لقائه مع وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف الجمعة الماضية أن "العملية السياسية حاليا تتقدم فعلا، وأعتقد أننا في الطريق، كما أعرب عن الأمل، بتنفيذ بنود قرار مجلس الأمن الدولي /2254/ لتحقيق تسوية سياسية في سوريا".    

    الكلمات الدلالية:
    الخارجية الفرنسية, وفد, المعارضة السورية, فرنسا, سوريا, جنيف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook