14:55 22 يوليو/ تموز 2018
مباشر
    قوات خاصة من الشرطة الألمانية

    المخابرات الألمانية تكشف عن شبكة تجسس وراءها دولة عظمى

    © REUTERS / CHRISTIAN MANG
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    حذر رئيس جهاز المخابرات الداخلية الألماني، الأحد 10 ديسمبر/كانون الأول، من خطر تقف وراءه دولة عظمى.

    وقال هانس جورج ماسن رئيس جهاز المخابرات الداخلية الألماني (بي.إف.في)، إن الصين تستخدم شبكات اجتماعية في محاولة لزراعة مصادر المعلومات بين المشرعين والمسؤولين بينما يقوم القراصنة الصينيون بمهاجمة الشركات الأوروبية بشكل متزايد من خلال موردين موثوقين، وفقا لوكالة أسوشيتيد برس.

    وقال هانز إن عملاء المخابرات الصينيون يتظاهرون كخبراء استشاريين أو باحثين، على موقع التواصل الاجتماعي لينكد إن، وقد استهدفوا أكثر من 10 آلاف ألماني، لافتًا إلى أن هناك محاولة واسعة النطاق لاختراق البرلمانات والوزارات والوكالات الحكومية على وجه الخصوص.

    وشكّلت المخابرات فريق عمل في مطلع هذا العام، للبحث والتحري حول استخدام ملفات تعريفية مزورة على الشبكات الاجتماعية على مدى تسعة أشهر، وقدمت للصحفيين ثمانية أو أكثر من الحسابات الوهمية على (لينكد إن) يستخدمها جواسيس صينيون، باستخدام أسماء مثل "ليلى وو"، "ليتيشيا تشن" أو "أليكس لي"، مع سير ذاتية مثيرة للإعجاب، ومئات من الصور الجذابة.

    كما كشفت المخابرات 6 منظمات قالت إنها تستخدم من قبل الجواسيس الصينيين للتعتيم على أنشطتهم، بما في ذلك واحدة تسمى جمعية "فرنس يورو تشاين" وأخرى اسمها "غلوبال فيو" الاستراتيجية للاستشارات، فيما لم ترد تلك المنظمات على طلب التعليق.

    وحذر ماسن من أن المجموعات السيبرانية الصينية تستخدم ما يسمى "هجمات سلسلة التوريد"، لاستهداف عمال تكنولوجيا المعلومات وغيرهم ممن يعملون لمزودي الخدمات الموثوقين من أجل إرسال برامج ضارة إلى شبكات المنظمات التي يهتم بها المهاجمون.

    انظر أيضا:

    مشكلة جديدة تواجه الصين
    الزعيم الكوري يصعد إلى "الجبل المقدس" على الحدود مع الصين
    الصين تدعم حق الفلسطينيين في دولة مستقلة عاصمتها القدس
    الصين: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس قد يصعد التوتر في المنطقة
    الصين: أستراليا أصيبت بهستيريا
    الكلمات الدلالية:
    مخابرات ألمانيا, أخبار التجسس, أخبار الصين, أخبار ألمانيا, التجسس, شركات, شبكة تجسس صينية في ألمانيا, المخابرات الألمانية, هانس جورج ماسن, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik