05:14 GMT31 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعرب الرئيس الشيشاني، رمضان قديروف، عن أمله في عودة الأسرى الروس والبيلاروس من ليبيا، إلى أحضان أوطانهم في أقرب وقت.

    موسكو — سبوتنيك. قال قديروف خلال لقائه مع القائم بأعمال النيابة الليبية في روسيا: "يجب نقل المواطنين الروس والبيلاروس الباقين بعد رأس السنة، كما أرجو نقل جزيل الشكر لقيادتكم. نأمل أننا سننقل الباقي في أقرب وقت".

    يذكر أن قديروف التقى اليوم الأربعاء مع الطبيبين البيلاروسيين، إينا بابوش وسيرغي زدوتا، وهنأهما بالعودة إلى حضن الوطن.

    وذكر قديروف سابقاً، أنه ما زال هناك في ليبيا مواطنون روس وبيلاروس محتجزون، ويقوم فريق الاتصال الروسي المعني بالتسوية الليبية الداخلية بالعمل على تحريرهم.

    يذكر أن الطبيبين إينا بابوش وسيرغي زدوتا، عملا في ليبيا منذ عام 2010، وعندما انتهى عقدهما في تشرين الأول/ أكتوبر من هذا العام مع إحدى المؤسسات الطبية، تم اعتقالهما من قبل مسلحين مجهولين في مدينة زنتان الليبية.

    وتم الاستيلاء على وثائق الطبيبين وجرى خروجهما من المدينة من دون وثائق، ولم يتمكنا من مغادرة البلاد بدون جوازات سفر.

    انظر أيضا:

    الرئيس الشيشاني: لم يعد في سوريا مقاتلون من روسيا
    "إف-22" تحاول استفزاز الطائرات الروسية في سوريا
    ما هي ملفات التفاوض الحساسة قبل خروج المسلحين من بيت جن في القنيطرة جنوبي سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الرئيس الشيشاني, الشيشان, أخبار الأسرى, ليبيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook