14:22 23 مايو/ أيار 2019
مباشر
    وزير الخارجية الباكستاني

    الخارجية الباكستانية: التصريحات الأحادية من أمريكا ضد باكستان ستجلب أثرا عكسيا

    © REUTERS / JASON LEE
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20

    أكدت وزارة الخارجية الباكستانية أن التصريحات الأحادية من الولايات المتحدة ضد باكستان ستجلب أثرا عكسيا مشيرة إلى أنه "نحتاج للثقة والاحترام المتبادلين".

    القاهرة — سبوتنيك. وحذرت وزارة الخارجية الباكستانية، اليوم الجمعة، من أن الموقف الأمريكي الأخير من باكستان واتهام واشنطن لإسلام أباد بالتقاعس عن مواجهة الجماعات الإرهابية سيكون له أثر عكسي، داعية إلى تبادل الاحترام والثقة بين البلدين في مواجهة التحديات المشتركة.

    وقال بيان للخارجية الباكستانية، إن "العمل باتجاه السلام الدائم يتطلب احتراما وثقة متبادلين مع صبر ومثابرة… أما المهل التعسفية، والإعلانات الأحادية، والتلاعب بالأهداف المرسومة فسيكون لها أثر عكسي على التعامل مع التهديدات المشتركة". وقبل 3 أيام، دعا وزير الخارجية الباكستاني خواجة آصف، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى مراجعة الأرقام التي يكتبها في تدوينته على نفقة باكستان حتى يعرف العالم من الذي يمارس الكذب والخداع.

    وأضاف: "الرئيس الأمريكي كتب في تدوينته أن أمريكا منحت باكستان 33 مليار دولار خلال 15 عاما"، مضيفا: "يمكن لترامب التعاقد مع شركة لمراجعة البيانات على نفقتنا لكشف حقيقة الأرقام التي يكتبها".

    وتابع: "لندع العالم يعرف من الذي يمارس الكذب والخداع".

    ومع أول أيام العام الحالي 2018، قال الرئيس ترامب إن باكستان توفر ملاذات آمنة للإرهابيين.

    مشيرا إلى أن واشنطن ارتكبت حماقة بمنحها مليارات الدولارات إلى باكستان عن طريق المساعدات التي يحصلون عليها منذ 15 عاما".

    وتابع: "قادة أمريكا كانوا حمقى عندما فعلوا ذلك، لأن باكستان توفر ملاذات آمنة للإرهابيين الذين نحاربهم في أفغانستان"، مشيرا إلى أن ما تقدمه باكستان هو مساعدة قليلة، ليس أكثر.

    انظر أيضا:

    وزير خارجية باكستان لترامب: راجع أرقامك على نفقتنا وستعلم من الكذاب
    باكستان تستدعي السفير الأمريكي لديها احتجاجا على تصريحات ترامب
    باكستان تستدعي السفير الأمريكي
    باكستان ترد على هجوم دونالد ترامب
    ترامب: باكستان توفر ملاذات آمنة للإرهابيين
    الكلمات الدلالية:
    أخبار باكستان, تصريحات, وزارة الخارجية الباكستانية, باكستان, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik