Widgets Magazine
23:50 14 أكتوبر/ تشرين الأول 2019
مباشر
    الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز مع الأمير محمد بن سلمان

    ثلاث مخاوف إيرانية من السعودية...ليس بينها التهديد العسكري

    © AP Photo / Hassan Ammar
    العالم
    انسخ الرابط
    0 33
    تابعنا عبر

    أعرب حسين أمير عبد اللهيان، المساعد الخاص لرئيس البرلمان الإيراني، إنه "لا خيار أمام النظام السعودي سوى العودة إلى العلاقات العادية مع إيران".

    وردا على سؤال عن مشكلة السعودية حيال إيران، قال عبداللهيان في حوار مع صحيفة "جام جم" الصادرة عن مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية، إن "مشكلة السعودية هي أنها تريد كل شيء، ولا تريد إيران. وهي لم تتمكن لحد الآن من تقبّل الثورة الإسلامية. فالسعوديون يتصورون أنه كلّما تم إضعاف إيران فإن السعودية تزداد قوة. لذلك يجب مساعدة الحكام الحاليين وخاصة آل سلمان ومحمد بن سلمان المعادين لإيران، من أجل أن يتوصلوا إلى الفهم الصحيح".

    وأضاف أن "السعودية أثبتت عجزها تجاه اليمن، رغم كل القصف المكثف منذ سنوات، لذلك لا يمكن للسعودية أن تشكل تهديدا عسكريا ضد إيران، ولكن يجب في ذات الوقت أن نتعامل بيقظة عالية تجاه أي تهديد أو تحرك من قبل السعودية في الوقت الراهن".

    وتابع: "المعادلة في الحرب على اليمن، تميل لصالح الشعب اليمني وأنصار الله وحلفائهم، ولا خيار أمام الرياض سوى الجلوس إلى طاولة المفاوضات والعودة الى العلاقات العادية مع إيران، وستثبت التطورات المستقبلية على الساحة السعودية هذا الأمر"، وفقا لما ذكرته وكالة فارس الإيرانية.

    وحول تصوره بشأن عراق "ما بعد داعش"، قال إن "إحدى المخاوف تتمثل في التدخل السعودي الناعم والسعي لتوسيع دائرة التدخل الدبلوماسي والثقافي والأمني في العراق. والتخوف الثاني يتمثل في مساعي السعودية للعمل مع بعض التيارات السياسية والفكرية داخل العراق بهدف التأثير على مستقبل الساحة العراقية، والثالث هو رهان السعودية ومحاولتها للتأثير على الانتخابات البرلمانية القادمة لخلق ظروف سياسية تصب في مصلحتها".

    وتابع: "يمكن إدراك حجم هذه المخاوف مع علمنا أن السعودية وخلال الـ15 عامًا الماضية كانت في الجانب السلبي مقابل العراق حيث إن أغلب التفجيرات والأعمال الإرهابية في العراق ترتبط بنحو ما بجهاز المخابرات السعودية والتمويل السعودي، ونظرا لعدم تحقيق السعودية أي نتيجة من ممارساتها تلك، فهي تحاول اليوم أن تستبدل التعامل الأمني بالأساليب الحديثة والناعمة، لتستخدمها من أجل تحقيق التغييرات التي تطمح لها في العراق".

    انظر أيضا:

    إيران تكشف مصير ديبلوماسييها المختطفين في بيروت
    إيران: تقارير أمنية بكل تفاصيل الاحتجاجات... وقرار بشأن المعتقلين
    مقتل 20 متظاهرا وشرطي في احتجاجات إيران
    سر رد الفعل الهادئ...لماذا التزم بن سلمان الصمت تجاه احتجاجات إيران
    مسؤول: مقتل أكثر من 2000 مقاتل أفغاني دربتهم إيران في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    محمد بن سلمان, الأزمة السعودية الإيرانية, أخبار محمد بن سلمان, أخبار إيران, أخبار السعودية, صحيفة, الحرب بين السعودية وإيران, الحكومة الإيرانية, البرلمان الإيراني, حسين عبد اللهيان, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik