Widgets Magazine
14:44 21 أغسطس/ أب 2019
مباشر
    إمرأة من بين ضحايا انهيار أرضي في جنوب ولاية كاليفورنيا الأمريكية بتاريخ 10 يناير/كانون الثاني 2018

    ارتفاع عدد قتلى الفيضانات الطينية في كاليفورنيا إلى 17 قتيلا (فيديو+صور)

    © REUTERS / HANDOUT
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    أفادت الشرطة الأمريكية، بأن حصيلة الفيضانات الطينية والإنهيارات الأرضية التي تسببت بها عاصفة قوية في جنوب كاليفورنيا قد ارتفعت إلى 17 قتيلا، في حين تواصل فرق الإنقاذ عمليات البحث عن مفقودين تحت أنقاض منازل دمرتها الكارثة.

    وأوضحت السلطات، أن حصيلة الضحايا بلغت 17 قتيلا و25 جريحا، مشيرة إلى أن فرق الإطفاء وخفر السواحل أخلوا بواسطة مروحيات حوالى 50 شخصا كانوا عالقين في منازلهم وأسعفوا عشرات آخرين.

    وأدت عواصف رعدية وأمطار غزيرة هطلت على مدى يومين متتاليين في جنوب كاليفورنيا إلى إنهيارات أرضية في منطقة لم تنفض عنها بعد رماد الحريق المدمر "توماس" الذي اجتاح أنحاء واسعة من كاليفورنيا الشهر الماضي وكان الأسوأ في تاريخ الولاية على الإطلاق.

    وبعد كابوس الحريق الأسوأ في تاريخ الولاية تعيّن على سكان مقاطعة سانتا باربرا التي تعتبر من أجمل مناطق كاليفورنيا مواجهة كارثة طبيعية من نوع آخر هي الفيضانات وأنهار الوحل والطمي.

    وبعد أن دمر الحريق أجزاء كبيرة في سانتا باربرا لم تعد هناك أشجار تقف سدا في وجه الفيضانات والسيول مما أدى إلى أنهار طينية جرفت كل ما في طريقها وغمرت الكثير من المنازل.

    وبحسب "فرانس برس"، استعانت فرق الاطفاء بالكلاب البوليسية للبحث تحت انقاض المنازل التي دمرتها العاصفة والفيضانات الطينية والإنهيارات الأرضية عن الضحايا المتبقين، بعدما زاد عدد المسجلين في عداد المفقودين عن 20 شخصا.

    انظر أيضا:

    زلزال شدته 4.4 درجة يضرب أوكلاند بولاية كاليفورنيا الأمريكية
    حريق غابات كاليفورنيا يصبح الأكبر في تاريخ الولاية
    ترامب يعلن حالة الطوارئ الاتحادية في كاليفورنيا
    السلطات الأمريكية تطلب من سكان جنوب كاليفورنيا إخلاء منازلهم
    الطوارئ الروسية تعرض على أمريكا المساعدة في إخماد حرائق كاليفورنيا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أمريكا, أخبار العالم, أنهار وحلية, إنهيارات أرضية, عاصفة, فيضانات, كوارث طبيعية, الشرطة الأمريكية, كاليفورنيا, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik