11:59 21 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    صرح وزير خارجية اليابان، تارو كونو، بأن بلاده تدعو الدول لقطع العلاقات الدبلوماسية مع كوريا الشمالية، وترحيل العمال الكوريين الشماليين.

    موسكو — سبوتنيك. قال الوزير الياباني خلال مؤتمر فانكوفر حول كوريا الشمالية: "حقيقة مشاركة كوريا الشمالية في الحوار [مع سيئول] يمكن تفسيره كدليل على أن العقوبات مجدية، والآن الوقت مناسب لكافة الدول لتجديد التزامها بتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي المعنية، وهذا يمكن أن يشمل قطع العلاقات الدبلوماسية مع كوريا الشمالية، وكذلك ترحيل العمال الكوريين الشماليين".

    وأشار إلى أن اليابان "تتوقع من الدول الأخرى اتخاذ خطوات" لقطع العلاقات الدبلوماسية مع كوريا الشمالية.

    وأضاف وزير الخارجية الياباني "كما ذكرت في البداية، بدأ هذا العام مع تحرك كوريا الشمالية تجاه المحادثات بين الكوريتين، غير أنه لم تكن هناك أي خطوات إيجابية نحو استكمال البرنامج النووي وبرامج الصواريخ الباليستية، ويجب علينا معا زيادة الضغط على كوريا الشمالية حتى تغير سياساتها تجاه نزع السلاح النووي ".

    هذا واجتمع وفدي الكوريتين يوم 9 كانون الثاني/يناير الجاري، في مركز محادثات "بانمونجوم" في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين، وهو أول اجتماع منذ فترة طويلة بين وفدي كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية، وفي ختام اللقاء تم اعتماد بيان مشترك، قررت فيه سيؤول وبيونغ يانغ استئناف حوار شامل في مختلف المجالات بما في ذلك بالمجال العسكري، كما ووافقت سيؤول أيضا على إرسال فريق كوريا الشمالية الرياضي في شباط/فبراير إلى دورة الألعاب الأوليمبية في بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية.

    وتدهور الوضع في شبه الجزيرة الكورية بشكل حاد في عام 2017، بعد أن أجرت كوريا الشمالية سلسلة من تجارب إطلاق الصواريخ البالستية، فضلا عن تجربة نووية.

    انظر أيضا:

    الخارجية اليابانية ردا على تعليق لافروف: طوكيو ستدير بنفسها نظام الدرع الصاروخي "إيجيس"
    الإجلاء الجماعي... طوكيو تستعد لضربات صاروخية محتملة من بيونغ يانغ
    طوكيو لا تستبعد تجربة هيدروجينية جديدة لكوريا الشمالية
    الكلمات الدلالية:
    طوكيو, كوريا الشمالية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik