09:02 14 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    قاذفة القنابل تو-16

    الصين تطلق "خنجرها"

    © Sputnik . Juriy Ivanov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 70

    أجرت قوات الصواريخ الصينية اختبارات لصاروخ يماثل الصاروخ الروسي الأسرع كثيرا من الصوت المعروف باسم "كينجال" (الخنجر)، حسب مصادر إعلامية أمريكية.

    وذكرت جريدة "ذي دبلومات" نقلا عن مصدر في حكومة الولايات المتحدة الأمريكية أن قوات الصواريخ لجيش جمهورية الصين الشعبية أجرت سلسلة اختبارات لصاروخ CH-AS-X-13 في الجو.

    طائرة ميغ-31
    © Sputnik . Vitaliy Ankov

    وبدأت القوات الصينية تختبر صاروخ CH-AS-X-13، وهو صاروخ بالستي يعمل بالوقود الصلب وينطلق من الطائرات، في نهاية عام 2016. وجرى آخر اختبار لهذا الصاروخ في بداية عام 2018، وأطلقته طائرة H6X1/H-6N وهي نسخة صينية لقاذفة القنابل الروسية "تو-16".

    وحسب تقديرات الخبراء فإن مدى هذا الصاروخ يبلغ 3000 كيلومتر، أي أنه يستطيع أن يصل إلى الولايات المتحدة الأمريكية عندما ينطلق من الطائرة المذكورة التي يقارب مداها 6000 كيلومتر.

    وكانت روسيا قد كشفت في وقت سابق عن الصاروخ المدعو "كينجال" الذي يستطيع أن يحلق بسرعة تعادل 10 أضعاف سرعة الصوت ويقدر بالتالي على الإفلات من مضادات الصواريخ.

    وصرح نائب وزير دفاع روسيا، يوري بوريسوف، بأن صواريخ "كينجال" تستطيع أن تدمر حاملات الطائرات المعادية.

    انظر أيضا:

    بوتين يعرض أسلحة جديدة لا مثيل لها في العالم (فيديو)
    اعتراف من أمريكا بشأن سلاح روسي لا دفاع ضده
    بث روح جديدة في أسرع مقاتلة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, صاروخ, اختبار, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik