14:39 11 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    وزارة الخارجية الفرنسية

    فرنسا تتهم روسيا وسوريا بعرقلة دخول محققي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لدوما

    © AFP 2018 / Pierre Boussel
    العالم
    انسخ الرابط
    0 11

    قالت الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الفرنسية آنييس فان دور مول اليوم الثلاثاء في بيان رسمي إن روسيا وسوريا تعرقلان دخول محققي منظمة حظر استخدام الأسلحة الكيميائية لدوما.

    باريس — سبوتنيك. وفي هذا الصدد قالت فان دور مول:"حتى اليوم روسيا وسوريا ترفضان دخول محققي منظمة حظر الأسلحة الكيماوية إلى دوما علماً بأن فريق التحقيق وصل لسوريا في الرابع عشر من هذا الشهر".

    وأضافت: "من المحتمل جداً أن تختفي بعض الأدلة المهمة جدا من موقع الاعتداء الذي يخضع لسيطرة الجيشين الروسي والسوري".

    وشددت فان دور مول على ضرورة "أن تلبي سوريا طلبات منظمة حظر استخدام الأسلحة الكيميائية لكي تزور المواقع وتجري مقابلات مع المدنيين وتطلع على الوثائق وأن تسمح لها بالدخول لموقع الاعتداء بأسرع وقت ".

    هذا وقالت فان دور مول إن "مهمة فريق منظمة حظر استخدام الأسلحة الكيميائية هو التأكد من حصول اعتداء كيماوي وليس تحديد الفاعلين وذلك عبر اتباع طرق علمية عالية الدقة بمهنية كبيرة".

    وأضافت بأن "آلية التحقيق المشترك التابعة للأمم المتحدة ولمنظمة حظر استخدام السلاح الكيماوي هي المعنية بتحديد المسؤولين عن الاعتداء لكن روسيا منعت تجديد عملها من خلال استعمال حق الفيتو مرارا في مجلس الأمن ".

     

    انظر أيضا:

    الخارجية الفرنسية: العملية العسكرية في سوريا تحرك مناسب ودقيق ولا يستهدف حلفاء الأسد أو المدنيين
    الخارجية الفرنسية حول مواجهات غزة: من حق الفلسطينيين التظاهر سلميا
    الخارجية الفرنسية توضح موقف الإليزيه من العمليات العسكرية شمالي سوريا
    الخارجية الفرنسية تعلن الاتفاق على فرض عقوبات ضد المتورطين في البرامج الكيميائية
    الخارجية الفرنسية تطالب بالتنسيق الكامل مع القوى الإقليمية المعنية بتأمين الحدود في سوريا
    سوريا: نستغرب تبني الخارجية الفرنسية لادعاءات "جبهة النصرة"
    الخارجية الفرنسية تدين عمليات القصف الجوي على إدلب
    الكلمات الدلالية:
    التصريحات الفرنسية حول مزاعم استخدام الكيميائي في سوريا, الحكومة الفرنسية, سوريا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik