22:33 GMT30 مايو/ أيار 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    بعد أسبوعين من تصاعد نافورات من الحمم والغازات السامة من بركان كيلاويا في هاواي ما اضطر المئات للفرار من منازلهم في منتصف الليل ساءت الأوضاع بالنسبة للسكان من جديد أمس الجمعة (18 مايو/أيار) مع تجدد ثورة البركان.

     وأظهرت لقطات فيديو صورت مساء أمس أعمدة حمم ترتفع في الهواء واضطر السكان في بيغ آيلاند للجوء لمأوي خشية المزيد من الثوران، بحسب ما نقلته "رويترز".

    وكانت قد صدرت تحذيرات للسكان في منطقة بيغ آيلاند بضرورة الاحتماء في أماكن آمنة من الرماد مع ارتفاع مستويات الغاز السام في منطقة صغيرة في الاتجاه الجنوبي الشرقي حيث تخرج الحمم بسبب الثوران المستمر منذ أسبوعين.

    وتسببت ثورة البركان في تدمير 37 منزلا ومنشآت أخرى في منطقة صغيرة في جنوب شرق الجزيرة وأجبرت نحو ألفي شخص على مغادرة منازلهم.

    ويستبعد علماء الجيولوجيا أن يثور البركان بشدة مثلما حدث عام 1790 عندما قتل عشرات من الأشخاص في أدمى ثوران له في تاريخ الولايات المتحدة.

     

    انظر أيضا:

    بالفيديو... بركان هاواي يبتلع سيارة ويلتهم ما في طريقه
    زلزال بقوة 6.9 درجة يضرب هاواي
    مشاهير ركضوا في الشوارع... ماذا فعل إنذار الصاروخ الباليستي الكاذب في هاواي (فيديو)
    حاكم هاواي يكشف سبب "الإنذار الخاطئ بهجوم صاروخي"
    رسالة "خاطئة" من الجيش الأمريكي تسبب ذعرا لسكان هاواي
    الكلمات الدلالية:
    رماد, سكان, حمم بركانية, بركان, الغاز, رويترز, هاواي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook