00:04 16 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    المسلمون الفلسطينيون في القدس

    أمريكا تستدعي سفيرها في إسرائيل على "عجل"

    © AFP 2018 / Ahmad Gharabli
    العالم
    انسخ الرابط
    122

    غادر السفير الأمريكي في إسرائيل، ديفيد فريدمان، تل أبيب، عائدا إلى بلاده لمناقشة "صفقة القرن" مع الرئيس، دونالد ترامب.

    أفادت صحيفة "يسرائيل هايوم" العبرية بأن السفير الأمريكي في بلادها، ديفيد فريدمان، غادر إسرائيل إلى العاصمة، واشنطن، لمناقشة خطة السلام التي اقترحها ترامب، والمعروفة باسم "صفقة القرن".

    وذكرت الصحيفة الإسرائيلية، في ساعة متأخرة من مساء أمس، الأحد، 10 يونيو/حزيران، أن فريدمان سافر للولايات المتحدة لمناقشة خطة ترامب للسلام "صفقة القرن"، والخاصة بين الطرفين، الفلسطيني والإسرائيلي، خاصة وأنه لم يحضر المؤتمر اليهودي الأمريكي في القدس، والذي عقد أمس، الأحد، في مدينة القدس، حيث استدعي على عجل للبيت الأبيض لمناقشة تلك الصفقة.

    وأشارت الصحيفة إلى أن "صفقة القرن" ليست جاهزة لكنها ستدخل مراحلها النهائية قريبا، ويبدو أن مغادرة فريدمان بسرعة للولايات المتحدة تعزى لهذا السبب، خاصة وأن الرئيس ترامب يهتم بإتمام مسار سلام بين الطرفين، الفلسطيني والإسرائيلي، رغم رفض الجانب الفلسطيني هذه الصفقة.

     

     

    انظر أيضا:

    وزير الخارجية الفلسطيني: واشنطن بدأت بالفعل تنفيذ صفقة القرن
    ترامب يعلن عن "صفقة القرن" بعد رمضان
    أكاديمي فلسطيني: ستسقط كل المشاريع الأمريكية في المنطقة بما فيها "صفقة القرن"
    حمد بن جاسم: "صفقة القرن" تنفذ خطوة خطوة ودول عربية كبيرة تدعمها
    الخارجية الفلسطينية: هجوم أمريكا على عباس محاولة لتمرير "صفقة القرن"
    أول اجتماع للوطني الفلسطيني منذ 22 عاما يزيد الانقسام أم لمواجهة "صفقة القرن"
    حماس تبحث صفقة القرن في موسكو
    الكلمات الدلالية:
    فلسطين المحتلة, ترامب, إسرائيل, الولايات المتحدة, فلسطينيون, دونالد ترامب, فلسطين المحتلة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik