19:34 GMT23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تعرفت البحرية الأمريكية على طيار Embraer A-29 Super Tucano، الذي توفي في 22 يونيو/ حزيران، بعد تحطم الطائرة الهجومية بالقرب من قاعدة القوات الجوية في هولومان.

    وكان الملازم كريستوفر كاري شورت من كاناندويغا، ولاية نيويورك، يقوم بمهمة تنفيذ "هجوم سهل". ويتم تنفيذ هذا الاختبار من قبل سلاح الجو في البلاد لمعرفة إمكانية استبدال الطائرات الباهظة الثمن بالطائرات الرخيصة A —29 و Textron Aviation AT-6B Wolverine بالقيام ببعثات مختلفة. وبعد تحطم الطائرة ألغى سلاح الجو سلسلة الرحلات التجريبية، وفقا ل CNN

    وقال العقيد هيوستن كانتويل قائد السرب 49 في قاعدة هولومان الجوية: "لا يمكن وصف الصدمة التي سببتها هذه الخسارة والحزم الذي تشعر به عائلته".

    ووفقا له، ساهمت مشاركة الطيار المتوفي في العمل الرائد في الحفاظ على قوة الطيران الأمريكية.

    وأصيب الطيار الثاني بجروح طفيفة. وحاليا، يجري التحقيق في ظروف الكارثة. وحصل شورت على رتبة ضابط في عام 2008 وكان من أعضاء سرب المقاتلات F/A-18  قبل نقله إلى سرب المقاتلات المختلطة VFC-12 في عام 2015.

     

    انظر أيضا:

    طائرة خفية أمريكية "تقتل" مقاتلة المستقبل الأوروبية
    تعرض طاقم طائرة حربية أمريكية لحادث خطير على ارتفاع 7 آلاف متر
    رصد طائرة استطلاع أمريكية على الحدود الروسية
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook