18:31 20 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    السفارة الفرنسية في موسكو

    باريس تغلق مكتب التجارة والاستثمار التابع للسفارة الفرنسية في روسيا

    © Sputnik . Valery Melnikov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلن بيان صادر عن السفارة الفرنسية في موسكو أن باريس قررت إغلاق مكتب التجارة والاستثمار التابع للسفارة الفرنسية في روسيا اعتبارا من اليوم الاثنين 16 يوليو/تموز.

    موسكو — سبوتنيك. وجاء في البيان: "السلطات الفرنسية تقرر إغلاق هيئة تابعة للسفارة الفرنسية لشؤون "بيزنس فرانس" في روسيا".

    وأضاف: "هذا القرار يدخل حيز التنفيذ يوم 16 يوليو 2018، واتخذ بسبب إبلاغ السلطات الروسية بأن "بزنس فرانس" لا يُسمح لها العمل في روسيا بموجب أحكام القانون الفرنسي، الذي يُنهي فترة المفاوضات الطويلة حول وضع مكتب بزنس فرانس في روسيا، والذي يعتبر، وفقًا للقانون الفرنسي، جزءًا لا يتجزأ من الهيكل الدبلوماسي".

    وأكدت وزارة الخارجية الروسية، بدورها، أن موسكو مستعدة للحوار حول وضع الممثليه التجارية الفرنسية لدى روسيا، مشيرة إلى أن الجانب الروسي لم يستلم إخطاراً بإغلاقها.

    وجاء في بيان الوزارة: "فوجئنا بالاطلاع على تعليقات مصدر دبلوماسي فرنسي لم يذكر اسمه "أن البعثة التجارية الفرنسية في موسكو ستغلق بسبب حرمانها لوضعها الدبلوماسي من قبل وزارة الخارجية الروسية" مؤكدة أن الجانب الفرنسي لم يخطر بإغلاق البعثة.

    وأضاف البيان كذلك، بأن " الجانب الروسي اقترح منذ فترة طويلة أن تقوم السلطات الفرنسية بحل جميع القضايا المتعلقة بالوضع غير المستقر للبعثة التجارية وفقا للقانون الروسي. وأنه إذا اتُخذ قرار إغلاق البعثة التجارية لفرنسا، يجب أن يكون مفهوما بوضوح أن ذلك سيكون بناء على رغبة حصرية من الجانب الفرنسي، ونحن مع تطوير العلاقات التجارية".

    هذا وكانت قد ذكرت وسائل الإعلام، في وقت سابق، في إشارة إلى مصدر دبلوماسي فرنسي أن الممثلية التجارية التابعة للسفارة الفرنسية لدى روسيا أغلقت بسبب حرمانها من الوضع الدبلوماسي.

    انظر أيضا:

    الخارجية الفرنسية: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يتنافى مع القانون الدولي
    السفارة الروسية في باريس تطالب الحكومة الفرنسية بتزويدها بمعلومات عن منفذ الهجوم الإرهابي
    السفارة الفرنسية في بيروت تحذر من وقوع "عمل أمني" خلال اليومين القادمين في لبنان
    الكلمات الدلالية:
    فرنسا, موسكو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik