04:47 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت صحيفة إسرائيلية إنه لا يمكن إتمام التهدئة بين حماس وإسرائيل بدون عودة الأسرى الأربعة من قطاع غزة.

    ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، ظهر اليوم الجمعة، أنه في الوقت الذي تبحث فيه حركة حماس إتمام المصالحة الفلسطينية والتهدئة في القطاع مع إسرائيل لسنوات قادمة، فإنه لا يمكن إتمام تلك الهدنة بدون عودة الأسرى الإسرائيليين الذين تحتجزهم حماس بالقطاع.

    رسائل لنتنياهو

    نقلت الصحيفة العبرية على لسان أسر الجنود الإسرائيليين الأربعة، منهم عائلة أورن شاؤول، الجندي الإسرائيلي الذي اختطفته حماس في الحرب الأخيرة على قطاع غزة "الجرف الصامد" (يوليو/تموز 2014)، رسالتهم لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بضرورة استعادة الأسرى قبيل إتمام الهدنة في غزة.

    توجهت عائلات الجنود برسالة شديدة اللهجة لنتنياهو، في الوقت الذي دخل وفد حركة حماس الخارج إلى قطاع غزة، في ساعة متأخرة من مساء أمس، الخميس.

    كانت صحيفة "معاريف أوف لاين" العبرية، على موقعها الإلكتروني، مساء أمس الخميس، أن المسؤول البارز في حركة "حماس"، مدير عام قوى الأمن في قطاع غزة، صرح بأن وفد الحركة يناقش إتمام صفقة تبادل أسرى، بوساطة مصرية، على أن تكون بعد إتمام تأهيل قطاع غزة.

    دفع الثمن

    وقبل عدة أيام، صرح عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، خليل الحية، من أن الجنود الإسرائيليين المفقودين في غزة لن يروا النور، دون ثمن، يشبه ثمن الجندي الإسرائيلي، جلعاد شاليط، الذي أفرج عنه، في صفقة تبادل، في عام 2011.

    يذكر أن "حماس" وإسرائيل أجريا صفقة تبادل أسرى، في الثامن عشر من أكتوبر/ تشرين الأول 2011، حيث أفرجت إسرائيل عن 477 أسيرا فلسطينيا، مقابل تسليم الجندي الإسرائيلي المختطف، جلعاد شاليط.

    يعارض رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، ومعه وزير الدفاع، أفيغدور ليبرمان، ونفتالي بينيت، وزير التعليم، آيزنكوت، إتمام صفقة تبادل أسرى، فالثلاثة يرغبون في استمرار التصعيد، وهؤلاء الثلاثة هم من يحددون الموقف مع حماس، أو الموقف الإسرائيلي العام من التصعيد في غزة. مقارنة برئيس الأركان، الجنرال غادي آيزنكوت، الراغب في إتمام تلك الصفقة، وإتمام تهدئة في غزة.

    الأسرى الأربعة

    ويذكر أن حرب "الجرف الصامد" التي بدأتها إسرائيل، في الثامن من يوليو/ تموز 2014، على قطاع غزة، واستمرت 51 يوما، وقتل فيها أكثر من 1850 فلسطينيا، من بينهم 527 طفلا، و238 امرأة.

    وهي الحرب التي شهدت أسر أربعة من الإسرائيليين، وهم إبراهام منغستو، إسرائيلي من أصل إثيوبي، والجندي هدار جولدوين، والجندي أورون شاؤول، وهشام السيد، وهو عربي من أصل عربي.

    انظر أيضا:

    عطالله: رفض تبادل الأسرى مع إسرائيل من قبل حماس "فبركة إعلامية"
    صحيفة تكشف بنود اتفاق التهدئة بين حماس وإسرائيل
    إسرائيل تفتتح معرضا للصور في الأمم المتحدة لما دمرته "حماس" بمستوطنات غلاف غزة
    وصول وفد "حماس" الخارج إلى غزة
    مسؤول في "حماس": الحركة تبحث إتمام صفقة تبادل أسرى بوساطة مصرية
    وصول وفد "حماس" إلى القاهرة لبحث ملف المصالحة
    وفد من حركة "حماس" يصل إلى مصر للتشاور حول تطورات الشأن الفلسطيني
    رسالة إسرائيلية جديدة إلى "حماس"
    الجيش الإسرائيلي يشن غارات على أهداف تابعة لحركة "حماس" في غزة
    مسؤول إسرائيلي: "حماس" تقيم مصانع صواريخ في لبنان وتأخذ سكان غزة "رهائن"
    الكلمات الدلالية:
    تبادل أسرى, حماس, قطاع غزة, حماس, قطاع غزة, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook