10:53 17 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    الشرطة في مالي

    حكومة مالي تفتح تحقيقا قضائيا بحادث قتل مدنيين وسط البلاد

    © AFP 2018 / Souleymane Ag Anara
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أعلنت الحكومة المالية، اليوم السبت، أنها فتحت تحقيقا قضائيا في حادث قتل 11 مدنيا في منطقة موبتي وسط البلاد قبل عدة أيام.

    سبوتنيك. وقالت الحكومة، في بيان، "في يوم 8 آب/أغسطس 2018 اكتشفت القوات المسلحة والأمن المالي جثث 11 شخصًا قتلوا في بلدية سوفارا دائرة دجين في منطقة موبتي".

    وأضاف البيان "تدين الحكومة هذه الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان، وتؤكد عزمها على محاكمة مرتكبي هذه الجرائم والمتواطئين معها، وتدعو القوات المسلحة والأمن إلى ضمان حماية الأشخاص وممتلكاتهم على جميع أطراف الأراضي الوطنية، مع الاحترام التام لحقوق الإنسان".
    وكان 11 مدنياً قد لقوا حتفهم بعد تعرّضهم للخطف على أيدى مسلّحين مجهولين.
    واتهم تقرير صادر عن الأمم المتحدة، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية الخميس الماضي، قوات الأمن في مالي بقتل مدنيين، وإعدام عشرات منهم بشكل تعسفي خلال عمليات جرت أخيرًا ضد ميليشيات مسلحة.
    وسبق أن اعترفت الحكومة المالية بضلوع قوات الأمن في حوادث قتل مدنيين، إثر العثور على مقابر جماعية في وسط البلاد خلال الفترة بين شهري شباط/فبراير وتموز/يوليو الماضيين.    

    انظر أيضا:

    التحالفات تحسم جولة الإعادة في انتخابات مالي
    مرشحو الرئاسة في مالي يحذرون من تزوير النتائج
    استعدادات مبكرة وتحالفات جديدة للجولة الثانية من انتخابات الرئاسة في مالي
    مرشحون في انتخابات مالي: لن نقبل نتائج تتأثر بالخروقات والرئيس الحالي أساء استخدام سلطاته
    الكلمات الدلالية:
    الجرائم, بيان, احترام, مسلحين, حقوق الإنسان, وكالة سبوتنيك, مالي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik