17:51 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    الرئيس الفرنسي ماكرون

    ماكرون: إيران مازالت ملتزمة بالاتفاق النووي

    © REUTERS / CARLO ALLEGRI
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون التزام إيران بالاتفاق النووي في الوقت الذي تطفو على السطح أزمة ثقة بسبب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق.

    باريس — سبوتنيك. وقال ماكرون، في اجتماع عقد اليوم الأربعاء برئاسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول حظر انتشار أسلحة الدمار الشامل على هامش اجتماعات الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، "إيران مستمرة بالتزامها بخطة العمل المشتركة [الاتفاق النووي] لكن أزمة ثقة تطفو على السطح بعد انسحاب الولايات المتحدة".

    وأضاف ماكرون "هدفنا واحد وهو ألا تصل إيران لقنبلة نووية وأن تستخدم النووي لأغراض سلمية"، متابعا "إدارة أزمة إيران تحتاج إلى استراتيجية طويلة الأمد وليس فقط عقوبات".

    وقال ماكرون "واجبنا ومسؤوليتنا هو تعزيز نظام حظر الأسلحة النووية والكيماوية وهذا النظام مهدد اليوم".

    وجدد ماكرون دعوته لتوسيع الاتفاق النووي الإيراني ليشمل مرحلة ما بعد 2025 والبرنامج الباليستي ونشاط إيران في المنطقة.

    وأضاف الرئيس الفرنسي "يجب أن نبني استراتيجية طويلة الأمد لحل الأزمة التي لا يجب أن تقتصر على العقوبات".

    وفي رسالة غير مباشرة للولايات المتحدة، قال ماكرون "يجب أن نتبع سياسة تعددية الأقطاب عندما يتعلق الأمر بالأمن".

    وفيما يتعلق بكوريا الشمالية قال ماكرون إن مجلس الأمن الدولي "كان موحدا لكن يجب ألا ننسى أن كوريا الشمالية ما زالت تشكل تهديدا نوويا وباليستيا وفرنسا تنتظر إجراءات جدية من بيونغ يونغ".

    وشدد ماكرون على ضرورة الحوار مع بيونغ يانغ على أن يترافق هذا الحوار مع تطبيق صارم للعقوبات.

    أما بشأن سوريا فاعتبر ماكرون بأن مجلس الأمن كان موحدا حول ضرورة التخلص من السلاح الكيماوي السوري عام 2013 لكن "منذ ذلك الحين استخدم النظام السلاح الكيماوي على الرغم من انضمام دمشق لاتفاقية منع استخدام الأسلحة الكيماوية"، مؤكدا "التهديد الإرهابي النووي والكيماوي ما زال موجودا".

    وحذر ماكرون من التهديد الكوري الشمالي كما حذر من انتشار السلاح الباليستي في الشرق الأوسط، قائلا "في الشرق الأوسط يتم تقديم مساعدات باليستية لحزب الله والحوثيين وهذا تطور خطير يجب وضع حد له".

    وأخيرا قال ماكرون إن بلاده ستعمل بلا كلل على تأمين وحدة مجلس الأمن حول هذه المسائل وبأن فرنسا تدعو لاستكمال التعاون الدولي.

    انظر أيضا:

    لهذه الأسباب لن تستغل الجزائر اعترافات ماكرون في مقاضاة فرنسا
    شعبية ماكرون تواصل تراجعها إلى مستوى قياسي
    "العفو باسم فرنسا"... ماكرون يطلب العفو من أرملة مناضل
    الكلمات الدلالية:
    إيران, فرنسا, ماكرون
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik