15:26 GMT24 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    علق مالك متجر صغير في مدينة تشينار، في مقاطعة دنيزلي التركية، لافتة على واجهة المتجر موجهة ضد الزوار من إيران وسوريا وأفغانستان.

    وكتب على اللافتة: "يمنع الدخول إلى هذا المتجر والشراء للزوار من إيران وسوريا وأفغانستان. وكل من يدخل سيتم ضربه".

    وأعلن موقع "Evrensel" أن الإعلان انتشر بعد أن قام أحد اللاجئين، المقيمين في دينزلي، بتصويره. ولاحظ اللاجئ "زيادة عدد حالات كراهية الأجانب والمظاهر العنصرية في المجتمع".

    وأشار إلى أنه واجه حالات مماثلة في مقاطعات أخرى.

    ووفقا للموقع، فقد احتجزت الشرطة صاحب المتجر، بعد انتشار الإعلان في وسائل الإعلام، كما تمت إزالة اللافتة الاستفزازية من واجهة المتجر.

    وأفادت الأنباء أنه سيتم رفع دعوى ضد صاحب المتجر بتهمة "تحريض الناس على العنف وإثارة الكراهية على أساس الوطنية".

    وتجدر الإشارة إلى بدء الاحتجاجات في تلك المنطقة، يوم الجمعة الماضية، ضد اللاجئين السوريين، بعد تعرض طفل للاعتداء الجنسي في المركز الإقليمي كاليه. وأدى الغضب الشعبي إلى الهجمات على اللاجئين. وقامت السلطات المحلية بترحيل 100 مهاجر إلى خارج المدينة.

    انظر أيضا:

    تركيا تعلن تفتيش منزل القنصل السعودي...وبومبيو يلتقي الملك سلمان في الرياض...المالكي يحذر أستراليا من الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل
    المبعوث الأمريكي الخاص للشؤون السورية يتوجه إلى تركيا وقطر والسعودية
    وزير خارجية بريطانيا: نؤيد بشكل كامل تحقيقات تركيا بشأن اختفاء خاشقجي
    الكلمات الدلالية:
    لاجئون سوريون في تركيا, لاجئين سوريين, لاجئ, لاجئين, أفغانستان, إيران, تركيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik