12:22 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    مدينة عدن في اليمن

    حكومة اليمن تعرب عن استعدادها لاستئناف جهود السلام والتحالف يلتزم الصمت

    © AP Photo / Nariman El-Mofty
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10

    أعربت الحكومة اليمنية التي تساندها السعودية اليوم الخميس عن استعدادها للعمل على إجراءات لبناء الثقة في إطار جهود السلام التي تقودها الأمم المتحدة بينما تضغط الولايات المتحدة من أجل إنهاء حرب دفعت اليمن إلى شفا المجاعة.

    قالت حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا إنها مستعدة للعودة إلى مائدة المفاوضات بعدما انهارت المشاورات التي قادتها الأمم المتحدة في سبتمبر/ أيلول عندما لم يتمكن وفد الحوثيين من الحضور، وفقا لوكالة "رويترز".

    وأضافت في بيان: "الحكومة اليمنية على استعداد فوري لبحث كافة الإجراءات المتصلة ببناء الثقة".

    وذكرت أن تلك الإجراءات تشمل الإفراج عن السجناء ودعم البنك المركزي ومعاودة فتح المطارات ومراقبة الأمم المتحدة لميناء الحديدة من أجل منع تهريب الأسلحة.

    وقال الحوثيون، الذين يتهمون الحكومة بمنع وفدهم من السفر إلى آخر جولة من المشاورات، أول أمس الثلاثاء إنهم مستعدون أيضا لاستئناف الحوار.

    ولم يصدر بعد تعليق علني من السعودية والإمارات، اللتان تقودان تحالفا يقاتل مسلحي "أنصار الله" الحوثيين، على نداءات الولايات المتحدة وبريطانيا لوقف إطلاق النار.

    ودعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الثلاثاء إلى وقف الأعمال القتالية قبيل مفاوضات تقودها الأمم المتحدة من المقرر أن تبدأ الشهر المقبل وأيدت بريطانيا كذلك إنهاء القتال. والدولتان هما أكبر موردي سلاح للسعودية.    

    انظر أيضا:

    بعد مطالبة التحالف بوقف القتال في اليمن...الحوثي يكشف السر وراء موقف واشنطن الجديد
    "يرغبون في الوصول إلى اليمن"... هكذا رد الحوثي على طلبات معارضين للسعودية الذهاب إليه
    وزير الخارجية البريطاني يرحب بالدعوة الأمريكية لوقف القتال في اليمن
    "تاج الجنوب" يقدم مبادرة لإنهاء الحرب في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    أنصار الله, الحكومة اليمنية, عبد ربه منصور هادي, ميناء الحديدة, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik