01:48 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    عينت الحكومة الإثيوبية، اليوم الخميس، المعارضة السابقة، برتكان مديقسا، رئيسة للجنة العليا للانتخابات، وذلك في إطار تغييرات جذرية انتهجها رئيس الوزراء، أحمد أبي.

    يأتي قرار رئيس الوزراء الإثيوبي بتعيين مديقسا في المنصب بعد أسابيع فقط، من عودتها من منفاها في الولايات المتحدة، بموجب عفو أعلنه أحمد أبي، وبعد 13 عاما من سجنها، في تداعيات شابها العنف لانتخابات محل نزاع، أجريت في 2005. وذلك بحسب وكالة "رويترز".

    وقال أبي أمام البرلمان: "قررنا تعيين مديقسا بالأخذ في الاعتبار خبرتها بدستور وقانون الدولة".
    وأضاف أبي في رد على مخاوف بعض البرلمانيين، بشأن عدم تحيزها: "ربما لديها آراؤها وأقوالها، مثل كل شخص، لكن نعتقد أنها ستتصرف، وفقا للدستور".
    وكانت القاضية السابقة مديقسا، قد أدينت من قبل السلطات في أديس أبابا، بمحاولة إسقاط الدولة، بعد خروج محتجين إلى الشوارع، متهمين الحكومة بتزوير انتخابات 2005، وبعد ذلك شملها عفو، أقر في 2007، بعد ضغوط من منظمة العفو الدولية ومنظمات حقوقية أخرى وبعض القوى الغربية، لكن العفو ألغي واستؤنف العمل بالحكم بسجنها مدى الحياة، بعد ذلك بعام، حتى حصلت على عفو جديد، في 2010.

    انظر أيضا:

    وزير الخارجية المصري يطير إلى أديس أبابا غدا
    وزير الخارجية المصري ورئيس المخابرات العامة يطيرون إلى أديس أبابا لمناقشة أزمة سد النهضة
    الخطوط الجوية الإريترية تبدأ رحلات منتظمة إلى أديس أبابا
    إعلام: انفجار بالقرب من تجمع لمؤيدي رئيس وزراء إثيوبيا الجديد في أديس أبابا
    متحدث الحركة الشعبية في جنوب السودان يكشف ما دار في مفاوضات السلام في "أديس أبابا"
    المتحدث باسم الحركة الشعبية في جنوب السودان: مفاوضات أديس أبابا فشلت
    مصدر: نتائج "مفاوضات السلام" في أديس أبابا خلال ساعات
    اجتماع "التسعة" في أديس أبابا لإنقاذ مفاوضات سد النهضة
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إثيوبيا, حكومة إثيوبيا, أديس أبابا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook