09:51 10 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    روسيا الولايات المتحدة

    صحيفة: "غباء" الأمريكيين أدى لهزيمتهم وحكمة الروس انتصار عالمي

    © REUTERS / Maxim Shemetov
    العالم
    انسخ الرابط
    0 120

    انتقد خبير أمريكي سياسة الإدارة الأمريكية المتبعة تجاه روسيا، معتبرا أن الأسلوب المتبع لا يليق أبدا بأمريكا وكيفية إدارتها للسياسة العالمية والعلاقات مع الدول الكبرى.

    ونقلت مجلة " The Nation" الأمريكية حديث الخبير الأمريكي ستيفن كوهين الذي اعتبر أن سياسة العزل التي تمارسها الولايات المتحدة ضد روسيا هي سياسة "غباء"، وسيكون تأثيرها عكسيا على أمريكا وحدها.

    ووفقا للخبير الأمريكي، فإن التعاطي الأمريكي مع روسيا من خلال سياسة العزل يعبر عن خبث الولايات المتحدة في إدارتها للأمور السياسية في العالم، كما أنه اعتبر أن سياسة العزلة المتبعة غير مجدية لأن موسكو أصبحت عاصمة للدبلوماسية العالمية في السنوات الأخيرة وهي تنشط على محاور عدة وتلعب دورا رياديا في السياسة العالمية.

    وعلل ذلك من خلال قيام روسيا بتوسيع وتعزيز علاقاتها الدبلوماسية والسياسية والعسكرية والاقتصادية مع العديد من الدول في العالم ومن ضمنها الاتحاد الأوروبي الذي يعتبر الحليف الأول للولايات المتحدة.

    كما أشار كوهين إلى أن لروسيا دور كبير، اليوم، في ثلاثة محاور أساسية في العالم، حيث تلعب دور المهندس والمنسق في عمليات التفاوض في سوريا وأفغانستان وصربيا وكوسوفو. هذا الأمر يبرر نجاح الدبلوماسية الروسية ونشاطها الكبير في العالم.

    وختم كوهين قائلا: "لا شك أن موسكو حققت في السنوات الأخيرة نجاحات دبلوماسية ضخمة ومبهرة عكس السياسة الخارجية الأمريكية القائمة على التدخل العسكري الذي لم يجلب سوى الويلات والخيبات والفشل. لقد حان الوقت لواشنطن لمراجعة نفسها وسياستها الخارجية وأن تقتدي بروسيا وسياستها الناجحة في العالم".

    انظر أيضا:

    روسيا ترسل الغاز إلى الولايات المتحدة
    روسيا سترد بالمثل على عقوبات الولايات المتحدة السياسية بسبب القرم
    لماذا روسيا لا تحتاج لأسلحة جديدة لتدمير الولايات المتحدة
    بومبيو: تصرفات روسيا تضعف أمن الولايات المتحدة
    الولايات المتحدة تتجاوز روسيا والسعودية في إنتاج النفط في شهر أغسطس
    سفير روسيا لدى الولايات المتحدة يزور ولاية يوتا لبحث العلاقات الروسية الأمريكية
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik