07:59 11 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    علم إيران على خلفية توهج ناري لغاز في حقل سوروش النفطي في الخليج الفارسي، إيران 25 يوليو/ تموز 2018

    وزير إيراني: العقوبات الأمريكية فرصة لتقوية العلاقات مع موسكو

    © REUTERS / Raheb Homavandi
    العالم
    انسخ الرابط
    تشديد العقوبات الأمريكية ضد روسيا (70)
    0 10

    أعلن وزير الطاقة الإيراني، رضا أردكانيا، اليوم الخميس، أن إعادة فرض العقوبات الأمريكية على إيران كان فرصة لتقوية العلاقات بين روسيا وإيران بشكل كبير، وأنه بحث مع نظيره الروسي ملف التعاون الزراعي والسياحي والشحن وخطوط الطيران.

    وقال أردكانيا في مقابلة حصرية مع وكالة "سبوتنيك": "العقوبات الأمريكية فرصة لتقوية العلاقات بين روسيا وإيران بشكل كبير وتبدلت هذه التهديدات الأمريكية إلى فرصة لموسكو وطهران".

    وأضاف الوزير الإيراني: "لم يكن حديثي أنا والسيد نوفاك[وزير الطاقة الروسي] محصور بموضوع الغاز والنفط، بل بحثنا جميع الملفات المشتركة بين البلدين كوني أتراس اللجنة الحكومية المشتركة بين إيران وروسيا".

    وتابع قائلاً بهذا الصدد: "بحثنا ملف التعاون الزراعي والسياحي والشحن وخطوط الطيران وإنشاء محطة سيريك الحرارية في محافظة هرمزكان جنوب إيران بالإضافة إلى مشروع تطوير محطة رامين في محافظة خوزستان وجميع المشاريع المشتركة بين إيران وروسيا".

    واستطرد أردكانيا: "بحثنا كافة المشكلات العالقة حيث لدينا فرصة حتى أواسط شهر شباط/فبراير المقبل، لبحث هذه المسائل في إيران، حتى نكون جاهزين للاجتماع المقبل للجنة الحكومية المشتركة".

    وأشار وزير الطاقة الإيراني إلى أن اجتماع اللجنة الحكومية الروسية الإيرانية سيكون في شباط/فبراير، موضحاً انه "سيعقد الاجتماع المقبل في إيران، لكن حتى الآن، لم يتم اتخاذ قرار إذا كان سيُعقد في مدينة طهران أو في مدينة إيرانية أخرى لكن تم اتخاذ القرار بان يُعقد الاجتماع الخامس عشر للجنة سيكون في وسط شهر شباط/فبراير المقبل في إيران".

    ولفت الوزير الإيراني الانتباه إلى أنه "بالإضافة إلى عقد اجتماع هذه اللجنة سيكون هناك اجتماع بالتوازي في وسط شباط/فبراير، وفي نفس الوقت، مع لجنة من منطقة شمال القوقاز الروسية لنعقد الاجتماع الثاني من نوعه بيننا وبينهم لتطوير التعاون".

    وأفاد أردكانيا بهذا الصدد: "أن وزير الدولة الروسي لشؤون القوقاز سيرغي تشيبوتريوف، سيكون حاضرا في هذا الاجتماع، حيث اتفقنا على موعد انعقاد الاجتماع الثاني والذي سيكون في إيران بالتزامن مع انعقاد الاجتماع الـ15 للجنة الحكومية المشتركة"، مضيفاً: "نحن نريد أن ندعو أكبر عدد من المسؤولين الروس المهتمين بمجالات مختلفة اقتصاديا وتجاريا إلى إيران".

    وأكد وزير الطاقة الإيراني، رضا أردكانيان، أن طهران وموسكو، قد توصلتا لاتفاق نهائي حول محطة سيريك الحرارية في محافظة هرمزجان، جنوب إيران، وأن الدخول في المرحلة العملية بات قريبا، معلنا أيضا، عن نية بلاده البدء بمشاريع زراعية في روسيا تعود محاصيلها لإيران لترشيد استهلاك المياه في بلاده.

    وقال أردكانيان خلال المقابلة بهذا الصدد: "وصلنا لاتفاق نهائي حول محطة سيريك وستقوم روسيا بتشييدها وستدخل المرحلة العملية قريبا، ولا توجد أي مشكلة في طريق البدء بهذا المشروع وستكون محطة حرارية كبيرة جدا".

    وتحدث الوزير الإيراني عن مشروع جديد اقترحته بلاده على روسيا يخص ترشيد استهلاك المياه في إيران، موضحا أنه بحث خلال اجتماعاته في موسكو "موضوعا هاما وهو الزراعة في روسيا لصالح إيران، وسببه توفير استهلاك الماء في إيران، لأن هناك مشكلة مياه في إيران، ولقينا ترحيبا من قبل الروس حول هذا المشروع، حيث ستتم الزراعة في روسيا، ومن ثم ستعاد المحاصيل لإيران لاستهلاكها في السوق المحلية، ضمن اتفاق بين روسيا وإيران".

    وأوضح وزير الطاقة الإيراني أن من بين المشاريع التي ستدعم التعاون بين البلدين هو تسهيل التنقل بين مواطنين البلدين قائلاً: "في الشهرين القادمين سيدخل موضوع إلغاء التأشيرة بين البلدين حيز التنفيذ حيث نعد حاليا البرنامج النهائي لهذا الاتفاق وكما قلت بحدود الشهرين سيكون جاهز للتنفيذ".

    وفي معرض رده على سؤال حول انضمام إيران إلى نظام مالي جديد تحدث عنه الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، كبديل لنظام سويفت، أكد وزير الطاقة الإيراني، أن "هذا الأمر ستبحثه اللجان المختصة بين البلدين، فنحن لا نعارض أي اقتراح يفيد بلدنا وسنستفيد من كل الفرص المتاحة لتقوية الاقتصاد الإيراني"، مشيراً بالوقت نفسه إلى أنه تم بحث ملف التبادل التجاري بالعملات المحلية وأن الموضوع بحاجة لوقت لإيجاد الآليات المناسبة للتعامل في هذا المجال.

    وفيما يتعلق بمشاريع الطاقة في إيران، أوضح الوزير الإيراني أن بلاده تولي اهتماماً كبيراً بمشاريع الطاقة المتجددة قائلاً: "قبل شهرين وخلال جلسة للحكومة وبحث الميزانية تقرر إعطاء مشاريع توليد الطاقة النظيفة ميزانية أعلى، وهذا سيؤثر بشكل إيجابي على هذه المشاريع ومستقبلها وتطويرها في إيران".

    وفي سياق متصل أعلن وزير الطاقة الإيراني، أنه سيتوجه إلى العراق قريبا، تلبية لدعوة من وزير الكهرباء العراقي، للتفاوض حول التعاون في مجال الطاقة الكهربائية بين البلدين، مشيرا إلى أنه سيزور ألمانيا أيضا مطلع شهر شباط/فبراير المقبل، للمشاركة في اجتماع اللجنة المشتركة بين البلدين في برلين.

    وقال أردكانيان: "لقد وجهت لي دعوة من قبل وزير الكهرباء العراقي الجديد، لبحث ملف الكهرباء والتفاوض بيننا على التعاون في هذا المجال، وسأزور العراق قريبا".

    واختتم الوزير الإيراني حول برنامج لقاءاته المقبل "سيكون لدى زيارة إلى ألمانيا مطلع شهر شباط/فبراير المقبل، للقاء وزير الاقتصاد والطاقة الألماني، وسيعقد اجتماع للجنة المشتركة الإيرانية الألمانية في برلين، مطلع فبراير المقبل".

    يذكر أن وزير الطاقة الإيرانية رضا أردكانيان، كان قد ترأس الوفد الإيراني، في اجتماع اللجنة الحكومية الروسية الإيرانية المشتركة، في موسكو، عن الجانب الإيراني، وفي المقابل ترأس وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، الجانب الروسي في اللجنة الحكومية المشتركة.

    الموضوع:
    تشديد العقوبات الأمريكية ضد روسيا (70)

    انظر أيضا:

    "حماس" تشكر إيران على مواقفها الداعمة وتبنيها أسر الضحايا
    إيران توقف ضخ الغاز عن العراق
    ترانزيت المخدرات من إيران وأفغانستان إلى دول الخليج العربي
    الكلمات الدلالية:
    طهران, موسكو, إيران, العقوبات الأمريكية, أمريكا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik