22:56 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت العراقية نادية مراد، التي حصلت على جائزة نوبل للسلام لعام 2018 مع طبيب أمراض النساء من جمهورية الكونغو الديمقراطية، دينيس موكويغ في أوسلو، إنها تنوي إنفاق المكافأة النقدية على بناء مستشفى في بلدها في العراق.

    وقالت مراد في خطاب لها في مدينتها سنجار: "بالمبلغ الذي حصلت عليه من جائزة نوبل للسلام سأبني فيه مستشفى في سنجار لمساعدة المرضى وخاصة الأرامل والنساء اللواتي تعرضن للإيذاء الجنسي من قبل متشددي الجماعة"، كما نقلت وكالة "رويترز".

    وشكرت مراد أيضا حكومتي العراق وكردستان على موافقتهما على خططها، مشيرة إلى أنها ستقوم قريبا بالاتصال بالمنظمات الإنسانية للبدء في بناء المستشفى.

    وتعتبر نادية، من بين الشخصيات العراقية الأكثر تأثيرا، في البلاد والعالم، بفضل دورها في محاربة الاستعباد الجنسي والاغتصاب الذي طالها وفتيات ونساء المكون الأيزيدي على يد عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، منذ أغسطس/ آب عام 2014.

    واستطاعت نادية، التي تعرضت للسبي والاستعباد الجنسي على يد تنظيم "داعش" بعدما قتل عائلتها، أن تحرك الرأي العام الدولي وتهزه بقوتها وشجاعتها، ونصبت "نادية" المنحدرة من قرية كوجو بسنجار، في 25 أب/ أغسطس من عام 2016، سفيرة للنوايا الحسنة من قبل الأمم المتحدة، لدعم آلاف الأيزيديات الناجيات والمختطفات من قبل تنظيم "داعش" الإرهابي.

    انظر أيضا:

    خطاب ناديا مراد في حفل جوائز "نوبل" يدفع أميرة النرويج للبكاء (صور+فيديو)
    نوبل تقدم جائزة السلام لفتاة إيزيدية
    الكلمات الدلالية:
    نوبل للسلام, نادية مراد, إقليم كردستان, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook