00:17 GMT06 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    يستعد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لزيارة حدود البلاد الجنوبية مع المكسيك، الخميس المقبل 10 يناير / كانون الثاني الجاري، في ضوء الأزمة الحالية، التي كان سببها اعتماد تمويل خاص ببناء جدار حدودي بين أمريكا والمكسيك.

    وأعلن البيت الأبيض، اليوم الاثنين 7 يناير، أن ترامب سيسافر إلى الحدود الأمريكية الجنوبية مع المكسيك، للقاء من وصفهم بـ"هؤلاء الذين يقفون في مواجهة الأمن القومي الأمريكي".

    وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز في بيان إن الرئيس دونالد ترامب سيسافر إلى الحدود الجنوبية يوم الخميس المقبل، مضيفة: "سنعلن عن مزيد من التفاصيل قريبا".

    ويطالب ترامب باعتماد مبلغ 5 مليارات دولار لتمويل بناء جدار خرساني مع المكسيك، بينما يرفض الديمقراطيون، الذين يمثلون أغلبية في مجلس النواب الأمريكي، اعتماد الميزانية الفيدرالية، التي تتضمن هذا البند.

    وتسبب هذا الخلاف في دخول الحكومة الفيدرالية في إغلاق جزئي منذ 21 ديسمبر / كانون الأول الماضي، وهو ما نتج عنه توقف عدة مؤسسات فيدرالية عن العمل.

    انظر أيضا:

    ترامب يرحب بافتتاح أكبر كاتدرائية في الشرق الأوسط بمصر
    ترامب يعلن مقتل قيادي بارز في القاعدة
    ردا على تصريحات ترامب... إيران: الرئيس الأمريكي لم يتعلم شيئا من التاريخ
    ترامب يصف المحادثات مع الديمقراطيين بشأن الميزانية بالمثمرة
    ترامب ينفي تغيير موقفه بشأن سحب القوات الأمريكية من سوريا
    الكلمات الدلالية:
    أخبار أمريكا, إغلاق الحكومة, البيت الأبيض, دونالد ترامب, أمريكا, المكسيك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook