22:31 24 مارس/ آذار 2019
مباشر
    رئيس وزراء هولندا مارك روتييه

    هولندا تعلن التعاون مع ألمانيا وفرنسا في "بريكست"

    © REUTERS / Olafur Steinar Gestsson
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    أكد رئيس وزراء هولندا مارك روتييه، على عمله مع برلين وباريس لتأمين خروج لندن من الاتحاد الأوروبي، وذلك خلال لقائه مع نظيره الياباني شينزو أبي في روتردام.

    أمستردام — سبوتنيك. وبحسب الوكالة الإخبارية الهولندية دي تيلغراف، "كانت زيارة رئيس الوزراء الياباني شينزو أبي لهولندا يوم الأربعاء، في روتردام، حيث تباحث مع رئيس وزراء هولندا مارك روتييه، مجموعة من القضايا كان أهمها خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي".

    وأكد روتييه على عمله الحالي مع الحكومتين الألمانية والفرنسية لدعم خروج لندن من الاتحاد الأوروبي، "رئيس الوزراء الهولندي صرح إنه يعمل حاليا بجد مع الفرنسيين والألمان لمساعدة المملكة المتحدة للعمل على إنهاء التصويت من قبل البرلمان البريطاني في الأسبوع المقبل.

    وأشار رئيس وزراء هولندا إنه يأمل أن يدعم البرلمان البريطاني مسودة اتفاق خروج بريطانيا والتي اتفقت عليها جميع الدول الأعضاء، في العام الماضي.

    كما يرفض رئيس الوزراء الهولندي، بريكست كفرصة اقتصادية. وأكد أن الآثار السلبية تفوق بكثير الإيجابيات التي يطمح إليها المستثمرين الهولنديين، "حيث يأمل البعض في أن تصبح المملكة المتحدة أقل جاذبية كبلد استثماري، ويمكن لهولندا أن تستفيد من ذلك، لكن روتييه لم يرغب في النظر إليه على هذا النحو. فوفقا لمارك، سيكون من الجميل إذا جاءت الشركات اليابانية هنا، ولكن العواقب السلبية لبريكست ستكون أثقل من المتوقع".

    وصرح رئيس الوزراء الياباني شينزو، إنه يأمل في أن تزيد الشركات اليابانية استثماراتها في هولندا.

    وأشاد الوزير الياباني أبي بدور روتييه في بريكست:

    رئيس وزراء هولندا لعب دورا مهما وبناء جدا في عملية خروج بريطانيا. والجدير بالملاحظة، أنه مستمر في محاولة إيجاد حلول للتغلب على العقبات الحالية. 

    يذكر، أن المملكة المتحدة قد اتخذت قرارا بمغادرة الاتحاد الأوروبي حسب استفتاء قامت به في 23 حزيران/يونيو 2016. وبدأت بعده رسميا مفاوضات خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي عبر تفعيلها للمادة 50 من اتفاقية لشبونة والتي تنظم إجراءات الخروج. 

    وتوصلت دول أعضاء الاتحاد الأوروبي إلى اتفاق بشأن بريكست في العام الماضي ومع انتظار القرار النهائي للبرلمان البريطاني للموافقة على مسودة اتفاق خروج المملكة المتحدة، في الأسبوع المقبل، فإن الاتحاد الأوروبي رفض مرارا وبشكل نهائي إعادة المفاوضات على مسودة الاتفاق.

    انظر أيضا:

    المفوضية الأوروبية: اتفاق بريكست الموجود هو الأفضل ولن يعاد التفاوض عليه
    تقارير: مجلس العموم البريطاني يصوت على "بريكست" 15 يناير
    قرار جديد من تيريزا ماي بشأن "بريكست"
    بعد الفوز على خصومها في سحب الثقة... هذا ما تعهدت به رئيسة وزراء بريطانيا بشأن "بريكست"
    الحكومة البريطانية تحدد موعد طرح "بريكست" للتصويت في البرلمان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik