06:10 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشنكوف

    الدفاع الروسية: واشنطن تحاول فرض "كذبة جديدة" بشأن هجوم كيماوي في إدلب

    Russian Ministry of Defence
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    نفى المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، تقارير عن هجمات كيميائية في إدلب السورية.

    موسكو — سبوتنيك. وقال كوناشينكوف، اليوم الجمعة 24 مايو / آيار: "ليس شيئا مثيرا للدهشة أن تسعى الخارجية الأمريكية لفرض كذبة أخرى على العالم بشأن هجوم كيميائي في إدلب".

    وتابع: "سعي وزارة الخارجية الأمريكية لفرض كذبة أخرى على العالم عن مؤشرات هجوم كيميائي، في منطقة خفض التصعيد في إدلب، وهذا ليس شيئا مثيرا للدهشة".

    وأضاف: "ومما يدعو للسخرية هو التصريحات العلنية من قبل "مرصد حقوق الإنسان البريطاني" ومنظمة "الخوذ البيضاء" المزعومة التي تنفي هذا التصريحات".

    وقال كوناشينكوف: "كل محاولات وزارة الخارجية الأمريكية لاختراع قصة أخرى حول (الهجمات الكيميائية) ليست أكثر من غطاء سياسي لمحاولات الإرهابيين اليائسة لتخفيف حدة الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب وإشعال كارثة إنسانية هناك".

    انظر أيضا:

    أمريكا تطلب التصويت بمجلس الأمن على مسودة قرار للتحقيق في هجمات كيميائية في سوريا
    الخارجية الأمريكية: المسلحون في حلب لم ينفذوا هجمات كيميائية
    ظريف: إيران كانت ضحية هجمات كيميائية بدعم أمريكي
    الاتهامات المستمرة ضد سوريا بشن هجمات كيميائية تساهم في تطوير الإرهاب الكيميائي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار سوريا, هجمات كيميائية, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik