06:00 GMT04 مارس/ آذار 2021
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    101
    تابعنا عبر

    أصدرت المحكمة العليا في جبل طارق قرارا بتمديد احتجاز ناقلة النفط الإيرانية التي تم احتجازها أمس الخميس لمدة 14 يومًا إضافيا.

    منحت محكمة جبل طارق العليا الحق للسلطات باحتجاز ناقلة النفط الإيرانية "غريس 1"، لمدة أسبوعين آخرين، وهي ناقلة نفط كانت مسافرة إلى سوريا.

    وصرح المدعي العام مايكل لاماس أن الطلب قد تم تقديمه بعد ظهر يوم الجمعة، بعد نتائج جلسة المحكمة، التي مددت فترة الاحتجاز حتى 19 يوليو.    

    وكانت حكومة جبل طارق أصدرت بيانا جاء فيه: "لدينا كل الأسباب التي تدعو إلى الاعتقاد أن "غريس 1" كانت تنقل شحنتها من النفط الخام إلى مصفاة بانياس التي يملكها كيان يخضع لعقوبات الاتحاد الأوروبي المفروضة على سوريا".

    من جهته دعا القائد في الحرس الثوري الإيراني وأمين مجمع تشخيص مصلحة النظام، محسن رضائي، بريطانيا للإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية في جبل طارق، وإلا فإنه يجب على المسؤولين الرد بالمثل.

    وقال رضائي، في تغريدة على "تويتر"، اليوم الجمعة "إذا لم يفرج البريطانيون عن ناقلة النفط الإيرانية، فإن واجب المسؤولين الإيرانيين هو رد فعل مقابل واحتجاز ناقلة نفط بريطانية".

    انظر أيضا:

    إيران تطالب بالافراج عن ناقلة النفط التي تحتجزها بريطانيا والحرس الثوري يهدد بالرد
    إيران تطالب بريطانيا بالإفراج الفوري عن ناقلة النفط المحتجزة
    الإعلان عن عدد الأشخاص المحتجزين داخل ناقلة النفط الإيرانية الموقوفة
    زوارق إيرانية سريعة تمنع سحب ناقلة النفط النرويجية المعطوبة في الخليج
    الكلمات الدلالية:
    احتجاز ناقلة نفط إيرانية, الحكومة البريطانية, جبل طارق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook