23:31 GMT16 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينس ستولتنبرغ، إدانة جميع الحلفاء في الحلف للعملية العسكرية التركية في شمال سوريا، وأعرب عن قلقه من عواقبها الوخيمة.

    أمستردام - سبوتنيك. وقال ستولتنبرغ خلال عقب اجتماعه مع رئيس وزراء بريطانيا، بوريس جونسون، اليوم الثلاثاء: "ناقشنا الحد من التسلح والوضع في شمال سوريا، وهو يوضح أن جميع الحلفاء يدينون العملية العسكرية التركية في شمال سوريا".

    وتابع: "أنا نفسي أعربت عن قلقي الشديد من هذه العملية لما لها من عواقب وخيمة على زعزعة الاستقرار، واحتمال عودة داعش".

    وأضاف ستولتنبرغ: "لقد أحرزنا تقدما في محاربة داعش، الذي كانت يسيطر على مناطق في العراق وسوريا، وهي المناطق التي تحررت الآن، لذلك نحن قلقون الآن من مغبة هذه العملية. الناتو لا يدعم هذه العملية".

    وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده اتخذت قرارا بإطلاق العملية العسكرية شرقي الفرات يوم 9 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، لتصفية تنظيم حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب.

    وبدأت تركيا، عملية عسكرية شمالي سوريا، تحت اسم "نبع السلام" وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته "الممر الإرهابي" المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ "حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار محاربة "داعش".

    انظر أيضا:

    "الناتو": العملية التركية في سوريا تثير قلقنا
    وزير الدفاع التركي يجري محادثة هاتفية مع شويغو حول العملية التركية في سوريا
    فريق ألماني يفسخ عقد لاعبه التركي بسبب عملية "نبع السلام"
    أكاديمي تركي: أنقرة لن تتراجع والعملية العسكرية في سوريا مستمرة
    الكلمات الدلالية:
    ينس ستولتنبرغ, سوريا, تركيا, أخبار حلف شمال الأطلسي, حلف شمال الأطلسي, ناتو
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook