18:22 GMT03 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، اليوم الثلاثاء، أن إعلان إيران الأخير عن خفض التزاماتها ضمن الاتفاق النووي لعام 2015 يمثل تهديدا لأمن بلاده.

    موسكو- سبوتنيك. قال راب، في بيان، إن "التحركات الأخيرة لإيران تنتهك الاتفاق بوضوح وتمثل خطرا على أمننا القومي".

    وتابع، "نرغب في إيجاد سبيل للمضي قدما عبر حوار دولي بناء، ولكن على إيران أن تفي بتعهداتها وأن تعود فورا للالتزام الكامل [بالاتفاق]".

    وبوقت سابق من اليوم، أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن طهران ستتخذ غدا، الأربعاء، الخطوة الرابعة في اتجاه تقليص التزاماتها بموجب الاتفاق النووي الموقع في عام 2015، مؤكدا أن هذه الخطوة أيضا قابلة للتراجع في حال عودة أوروبا إلى التزاماتها.

    وأوضح الرئيس الإيراني أن الخطوة الرابعة "متعلقة بضخ الغاز أجهزة الطرد المركزي بمحطة فوردو".

    يذكر أن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، علي أكبر صالحي، أعلن أمس عن عزم بلاده تشغيل 30 جهاز طرد مركزي جديد داخل منشأة نطنز.

    وأعلنت إيران، في السابع من أيلول/سبتمبر الماضي، الخطوة الثالثة من تقليص تعهداتها بالاتفاق النووي الإيراني، الذي أبرمته مع القوى العالمية في عام 2015، ردا على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق في أيار/مايو 2018، حيث أكدت رفع القيود على أبحاث ومستوى تخصيب اليورانيوم وأجهزة الطرد المركزي.

    ولم تنجح الجهود التي تبذلها الدول الأوروبية إلى الآن في الوصول إلى آلية مالية جديدة مع إيران، تمكنها من تخفيف وطأة العقوبات الأميركية، والتي وقعتها واشنطن بعد انسحابها من الاتفاق العام الماضي.

    انظر أيضا:

    خبير: إيران مستعدة للمفاوضات حول الصفقة النووية أكثر من واشنطن
    الخارجية الروسية: تخفيض إيران التزاماتها النووية نتيجة منطقية للركود في حل مشاكل الاتفاق النووي
    إيران تبدأ بضخ الغاز في أكثر من 1000 جهاز طرد مركزي تأكيدا على التزامها بالاتفاق النووي
    الكلمات الدلالية:
    نووي, اتفاق, الاتفاق الايراني, ايران, بريطانيا, بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook