07:38 GMT27 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت ممثلة السلك الدبلوماسي في الاتحاد الأوروبي، مايا كوسيانتشيتش، اليوم الخميس، أن الاتحاد يعتقد أنه من السابق لأوانه التعليق على فكرة فرنسا حول احتمال تفعيل الآلية بشأن الخلافات في إطار الاتفاق النووي الإيراني.

    وحسب "سبوتنيك" قالت كوسيانتشيتش للصحفيين، ردا على طلب للتعليق على هذه التقارير: "رأينا بيان الوزير الفرنسي. الاتفاق يفترض تدابير وآليات يمكن إطلاقها، ولكن في الوقت الحالي، نعتقد أنه سابق لأوانه، لا يوجد أي تعليق آخر."

    وأشارت إلى أنه في الاجتماع المقبل للجنة المشتركة في فيينا يوم 6 كانون الأول/ ديسمبر، من المخطط النظر في "جميع التحديات المرتبطة بالتنفيذ الكامل للاتفاقية".

    هذا ووصف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، تصريحات وزير الخارجية الفرنسي بشأن الاتفاق النووي بأنها غير مسؤولة وغير بناءة . مضيفا أن إيران اعتمدت على أن الظروف الحالية للاتفاق النووي لا تعطي الطرف الأوروبي الحق في نقدها تجاه تقليص تعهداتها ردا على الإجراءات غير القانونية والأحادية الجانب للولايات المتحدة، والانتهاك الأساسي للالتزامات الأوروبية للاتفاق.

    يذكر، بأن فرنسا قد حذرت على لسان وزير الخارجية جان ايف لودريان، يوم أمس الأربعاء، بتفعيل آلية ينص عليها الاتفاق النووي الإيراني عام 2015 التي تسمح للأمم المتحدة بإعادة فرض عقوبات على إيران بسبب "انتهاكاتها المتكررة لنص الاتفاق".

    إيران وردا على انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق عام 2018 وفرضها عقوبات شديدة تخنق الاقتصاد الإيراني، اتخذت طهران سلسلة من الإجراءات التي تقلص حجم التزاماتها الواردة في الاتفاق.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik