12:19 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أفادت وكالة "فرانس برس"، اليوم السبت، أن رئيس وزراء مالطا، جوزيف موسكات، سوف يتنحى عن منصبه، في 18 يناير/ كانون الثاني، بعد انتقادات متزايدة لعرقلة التحقيق في مقتل الصحفية دافني كاروانا غاليزيا.

    ونقلت الوكالة عن مصادر القول إنه سوف يتنحى بمجرد اختيار حزب العمل لزعيم جديد.

    وانطلقت موجة جديدة من الاحتجاجات، اليوم السبت، أمام مقر رئاسة الوزراء في العاصمة، وذلك للمرة الثانية خلال أقل من أربع وعشرين ساعة، مطالبة باستقالة رئيس الوزراء، على خلفية قضية اغتيال الصحفية دافني كاروانا جاليزيا.

    وكان مقتل كاروانا جاليتسيا، الصحفية البارزة في محاربة الفساد بتفجير سيارتها قرب العاصمة فاليتا، في أكتوبر/ تشرين الأول عام 2017، قد هز أوروبا وأثار الشكوك بشأن سيادة القانون في الجزيرة الصغيرة.

    انظر أيضا:

    وكالة: رئيس وزراء مالطا يستقيل في 18 يناير
    شرطة مالطا تعتقل رجل أعمال بارزا في قضية مقتل صحفية تحارب الفساد
    الكلمات الدلالية:
    حكومة مالطا, مالطا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook