12:39 20 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    120
    تابعنا عبر

    حذر الزعيم الأعلى الإيراني علي خامنئي من "سياسات وتحركات خبيثة تسعى وراء نسيان رموز الثورة الإسلامية" داعيا إلى ضرورة التصدي للتيار الذي يروج لنسيان ثقافة الجهاد والشهادة في البلاد.

    جاء ذلك خلال استقباله القائمين بأعمال مؤتمر إحياء ذكري شهداء محافظة هرمزكان (جنوبي إيران).

    وقال خامنئي إن "تكريم الشهداء يعد عملا ضروريا وواجبا يقع على عاتقنا جميعا، لأن هناك سياسة وتحركا خبيثا يسعى وراء الترويج لنسيان رموز الثورة سيما ثقافة الجهاد والشهادة بحيث يجب التصدي له".

    ووصف "الشهداء" بأنهم رمز للتضحية وبذل النفس دفاعا عن الحق، مؤكدا ضرورة تعريف هذه الرموز والنماذج المشرقة والقيّمة للغاية إلى شريحة الشباب.

    واعتبر جزر محافظة هرمزكان مهمة من الناحية الأمنية والاقتصادية والتاريخية وخاصة جزيرة هرمز وقال "أعرف المشكلات التي يعاني منها أهالي جزيرة هرمز"، مشددا على المسؤولين بضرورة حلها.

    وكان المرشد الإيراني علي خامنئي قال إن الاحتجاجات في إيران "مؤامرة خطيرة جدا" ولكن الشعب أحبطها.

    وتابع: "كانوا يظنون بأن رفع أسعار البنزين فرصة لاستقدام عناصرهم للتخريب والقتل لكن الشعب قد قضى عليهم"، مؤكدا أن "الشعب الإيراني أفشل مؤامرة واسعة وكبيرة ممولة جيدا وخطط لها للتخريب والقتل".

    واندلعت الاحتجاجات في عدة مناطق من البلاد يوم 15 نوفمبر/ تشرين الثاني، بعدما أعلنت الحكومة رفع أسعار البنزين بنسبة 50 في المئة على الأقل، وامتدت الاحتجاجات إلى مئة مدينة وبلدة، حيث طالب المحتجون بتنحية كبار مسؤولي الدولة.

    انظر أيضا:

    إعلام: رسالة "سرية" من خامنئي إلى البرلمان الإيراني بشأن الاحتجاجات
    وكالة تكشف قرار خامنئي بشأن الاحتجاجات بعدما "نفذ صبره"
    مستشار خامنئي يوجه رسالة إلى العالم..."صواريخنا يفوق مداها 1000 كم"
    الكلمات الدلالية:
    احتجاجات, آية الله علي خامنئي, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik