16:15 GMT29 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 32
    تابعنا عبر

    كتبت وسائل إعلام غربية عن التبعات الاستراتيجية الكبيرة التي ستؤثر على المنطقة بعد قيام الولايات المتحدة الأمريكية بقتل قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني في العاصمة العراقية بغداد.

    وذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية أن قاسم سليماني كان مهندس توسع النفوذ الإيراني في المنطقة، خاصة بعد سقوط نظام الرئيس ​صدام حسين​ على يد الأمريكيين في عام 2003.

    وأشارت الصحيفة إلى أن سليماني كان رمز هذه المواجهة المستمرة مع ​واشنطن​، التي ستحدد شكل رد إيران على عملية الاغتيال التي أمر بها الرئيس ​دونالد ترامب​، وأن ادعاء بعض المحللين في واشنطن بأن ضعف إيران سيجعلها تتخلى عن فكرة الانتقام دليل على قلة معرفة أغلب الأمريكيين بحقيقة هذه البلاد.

    ولفتت إلى أن "أغلب الإيرانيين داخل البلاد ينظرون إلى القتل على أنه إعلان حرب ويعتبرون سليماني شهيدا لابد من الانتقام لمقتله، مثلما أشار إليه المرشد الأعلى ​علي خامنئي​ ووزير خارجيته ​محمد جواد ظريف​، وأنه ما من شك أن إيران سترد بقوة في الوقت والمكان الذي تختاره، ومن المحتمل أن يكون الرد على أكثر من جبهة، وأن الأهداف الأمريكية في المنطقة متوفرة مثل ​القاعدة​ العسكرية في ​البحرين​ التي فيها قيادة القوات البحرية في المنطقة والأسطول الخامس ستكون هدفا بارزا".

    وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أعلنت صباح الجمعة، أنها نفذت ضربة بالقرب من مطار بغداد في العراق، قتل فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik