01:37 GMT02 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    العالم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    اتهمت الولايات المتحدة، اليوم الاثنين، روسيا والصين بمنع صدور بيان من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة ‭‭"‬‬يؤكد‭‭ ‬‬حصانة المقرات الدبلوماسية والقنصلية‭‭"‬‬، وذلك في أعقاب الهجوم على السفارة الأمريكية في بغداد في 31 ديسمبر/كانون الأول.

    وأفادت رويترز بأن الموافقة على صدور مثل هذه البيانات تكون بإجماع الدول الأعضاء في مجلس الأمن البالغ عددها 15.

    وقالت بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة إن 27 دولة نددت بالهجوم على السفارة الأمريكية في بغداد "في تناقض صارخ مع صمت مجلس الأمن بسبب روسيا والصين، وهما تتمتعان بالعضوية الدائمة، ومنعتا إصدار البيان".

    وأشارت مصادر أمنية عراقية، في وقت سابق من يوم أمس الأحد، بأن خمسة صواريخ من نوع كاتيوشا سقطت في مناطق متفرقة من العاصمة بغداد، وأحدها سقط في محيط السفارة الأمريكية، داخل المنطقة الخضراء.

    بالمقابل أقر البرلمان العراقي، إلزام الحكومة العراقية بإلغاء الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة، وإنهاء تواجد القوات الأجنبية في البلاد، فضلًا عن إلغاء طلب المساعدة من التحالف الدولي، وإلزام الحكومة تقديم شكوى ضد واشنطن في مجلس الأمن.

    وتتصاعد حدة التوتر في المنطقة منذ يوم الجمعة حيث أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس، وأعلنت إيران أن الرد سيكون قوياً.

    الكلمات الدلالية:
    بغداد, العراق, الصين, روسيا, الولايات المتحدة, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook